الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021

دوامة انخفاض الأسهم

فقدت الأسهم المحلية 34.5 مليار درهم في تداولات الأسبوع، بعد انزلاق أسعار النفط، وسط توقعات ببقاء أسعار الوقود العالمية منخفضة لفترة طويلة، ما يدخل الأسهم في دوامة الانخفاض. وخفضت الصناديق الاستثمارية انكشافها على الأسهم الخليجية متوقعة تراجع أدائها، لتبلغ محصلة المبيعات 194 مليون درهم في أسبوع. وسيطرت المعنويات السلبية على صغار المستثمرين الذين خرجوا من السوق خوفاً من تكبد مزيد من الخسائر. وانخفض سهم إعمار في جلسة أمس 4.76 في المئة إلى 5.15 درهم وأرابتك 4.45 في المئة إلى 98 فلساً. وأكد المحلل المالي فادي غطيس بيع المتعاملين بالأسعار الراهنة لإعادة الشراء عندما تنخفض الأسعار، ما يدخل الأسهم في دوامة الانخفاض. واعتبر أن الشركات في سوق دبي تعتمد على الديون إلى درجة كبيرة، وبالتالي فالتحسن الاقتصادي يضاعف ارتفاعها والتباطؤ يضاعف انخفاضها. وتراجع سوق دبي المالي للجلسة الخامسة على التوالي أمس 1.88 في المئة إلى 2944.67 نقطة بضغط من القطاعات الرئيسة. وهبطت قيم التداول إلى 307.35 مليون درهم مقارنة مع 328 مليون درهم في الجلسة السابقة. وانخفض قطاعا العقارات 2.94 في المئة والبنوك 1.57 في المئة، بعد تراجع بنك دبي الإسلامي 1.93 في المئة وبنك الإمارات دبي الوطني 2.4 في المئة. وارتفع سوق أبوظبي للأوراق المالية 0.06 في المئة إلى 4086.33 نقطة بقيادة قطاعي الاتصالات والبنوك متغلباً على هبوط العقار والطاقة، وبلغت قيمة التداولات 276.30 مليون درهم مقارنة مع 255.32 مليون درهم في الجلسة السابقة. في المقابل، تراجع القطاع العقاري 2.64 في المئة بعد هبوط سهم الدار العقارية 3.85 في المئة. وسجل قطاع السلع الاستهلاكية خسائر بنسبة 2.24 في المئة، وهبط مؤشر الطاقة 0.36 في المئة، فيما تصدر سهم اتصالات الشركات الأكثر نشاطاً بتداولات 88.79 مليون درهم، وحقق ارتفاعاً بـ 0.31 في المئة. وبلغت نسبة الانخفاض في مؤشر سوق الإمارات منذ بداية العام الجاري 10.4 في المئة.
#بلا_حدود