الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021

حل 98 % من الشكاوى

تلقت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات 3455 شكوى ضد مزودي الخدمات في السوق المحلي في الفترة من يناير حتى نوفمبر من العام الماضي. وأوضحت الهيئة عبر قائمة الشكاوى الإلكترونية أن نسبة حل الشكاوى بلغت نحو 98 في المئة من إجمالي الشكاوى. وتركزت شكاوى العملاء في النصف الأول من 2015 برصيد 1963 شكوى، في حين شهدت الأشهر الخمسة التالية نحو 1412 شكوى. واحتل أكتوبر قائمة أكثر الأشهر شكاوى برصيد 404 شكاوى، بينما كان نوفمبر أقل الأشهر شكاوى برصيد 103 شكاوى. وحل مايو في المرتبة الأولى في قائمة أكثر الأشهر حركة في النصف الأول برصيد 360 شكوى، يليه مارس برصيد 351 شكوى وأبريل برصيد 335 شكوى. وسجل فبراير 323 شكوى، يليه يناير برصيد 298 شكوى، وجاء مارس في ذيل القائمة برصيد 296 شكوى. وتصدر أغسطس قائمة أكثر الأشهر كثافة في عدد الشكاوى في النصف الثاني من العام برصيد 357 شكوى، وتلاه سبتمبر برصيد 336 شكوى ويوليو برصيد 272 شكوى. وتلقت الهيئة 15 شكوى ضد خدماتها المقدمة للعملاء، وحل الجانب الأكبر منها بشكل يرضي المستهلكين. وتضع الهيئة إطاراً متكاملاً للحل عبر تلقي شكاوى المستهلكين، ولا سيما التي لم يحلها مزود الخدمة. وتتيح الهيئة للمستهلك تصعيد الشكوى إلى الهيئة موضحاً بها الأسباب الموضوعية لشكاوى خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والمنتجات ذات الصلة والتي لا يحلها مزود الخدمة بصورة ترضي المستهلك. وتطلع الهيئة عقب تلقي الشكوى على النزاع وتتبادل المراسلات مع مزود الخدمة المعني نيابة عن المستهلك. وتراجع الهيئة ردود المشغلين، وتصدر مزيداً من التعليمات لهم إذا كانت الإجراءات المتخذة من قبلهم غير مرضية. وتبلغ الهيئة المستهلك بالنتيجة حال استجابة مزود الخدمة وإزالة أسباب الشكوى. ويجوز للهيئة معاودة فتح الشكوى وإصدار تعليمات إضافية للمرخص له في حال عدم رضا المستهلك عن النتيجة.
#بلا_حدود