الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

5.5 % نمو الناتج المحلي لأبوظبي نهاية الربع الثالث

بلغ الناتج المحلي الإجمالي لإمارة أبوظبي بالأسعار الثابتة نهاية الربع الثالث من العام الماضي نحو 200 مليار درهم بنمو 5.5 في المئة، مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2014. وأسهم القطاع غير النفطي عبر الأداء القوي لأنشطته في تعزيز الأداء الاقتصادي في الإمارة على نحو ملحوظ في الربع الثالث من العام الماضي. وبلغ معدل نمو الناتج المحلي غير النفطي بالأسعار الثابتة 7.1 في المئة في الربع المذكور مقابل معدل نمو بلغ 3.9 في المئة للناتج المحلي النفطي. جاء ذلك في تقرير الأداء الاقتصادي للإمارة للعام الماضي الصادر عن إدارة الدراسات في دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي. وأكد رئيس الدائرة علي المنصوري أن استمرار الأداء الجيد للأنشطة غير النفطية يعكس نجاح جهود تحويل تحديات تقلبات أسعار النفط العالمية إلى فرصة لتعميق التنوع في هيكل الاقتصاد عبر تعزيز أداء الأنشطة غير النفطية. وأشار إلى ارتفاع المساهمة النسبية للأنشطة غير النفطية في الناتج المحلي إلى أعلى مستوى لها في الربع الثالث من 2015، لتبلغ 65 في المئة مقابل 49.1 في المئة في 2014 حسب مركز أبوظبي للإحصاء. وأوضح أن التطورات الاقتصادية العالمية، إضافة إلى بعض التطورات المحلية كان لها انعكاساتها على اقتصاد الإمارة، وهو ما عكسته نتائج بعض المؤشرات التنموية. وأظهرت المؤشرات انخفاضاً نسبياً في مستويات التفاؤل لدى المستهلكين ومجتمع الأعمال في العام المذكور مقارنة بعام 2014. وأفاد بأن أحدث المؤشرات المتاحة أظهرت معدلات أداء جيدة لبعض القطاعات غير النفطية. ولفت إلى أن القراءة الكلية لنتائج المؤشرات التنموية للإمارة تعكس استمرار التفاؤل والثقة في أوساط المستهلكين ومجتمع الأعمال بشأن الأوضاع الاقتصادية في الإمارة.
#بلا_حدود