الاحد - 01 أغسطس 2021
الاحد - 01 أغسطس 2021

ارتفاع مبيعات «بنتلي» في أوروبا

أبلغ رئيس شركة بنتلي البريطانية للسيارات المملوكة لمجموعة فولكس فاغن فولفجانغ شرايبر، أنه لا يزال هناك فرص قائمة لرفع مبيعات هذه السيارة حتى في أوروبا رغم الأزمة الراهنة في سوق السيارات الأوروبية. وقال في مقابلة أمس، إن هذه السيارة تستحوذ على نحو ثلث سوق السيارات في بريطانيا، وتصل هذه النسبة في بقية دول أوروبا إلى ما دون الـ 12 في المئة. وأضاف شرايبر أنه لم يفقد الأمل في تحسن السوق الأوروبي. تجدر الإشارة إلى أن أزمة الديون السيادية أدت إلى تراجع هائل في مبيعات السيارات بشكل عام في دول الاتحاد الأوروبي العام الماضي الأمر الذي أثر على مبيعات شركات كبيرة مثل بيجو ورينو وفيات وأوبل ولا سيما في دول التكتل الواقعة جنوبي أوروبا. في المقابل استطاعت بنتلي رفع مبيعاتها في أوروبا (بدون احتساب بريطانيا) في هذا العام نفسه بنسبة 12 في المئة، وبنسبة ثلاثة في المئة في ألمانيا وحدها. كما ارتفعت مبيعات بنتلي في السوق الصيني بنسبة 23 في المئة في العام الماضي. وكان إجمالي مبيعات بنتلي وصل خلال العام الماضي إلى 8510 سيارات على مستوى العالم بارتفاع بنسبة 22 في المئة، وأعلنت بنتلي اعتزامها مضاعفة هذه المبيعات إلى 15 ألف سيارة بحلول العام 2018. وأعرب شرايبر الذي كان يترأس قطاع الشاحنات في فولكس فاغن عن تفاؤله بوصول نسبة الارتفاع في مبيعات بنتلي هذا العام إلى أكثر من عشرة في المئة لكنه طالب في الوقت نفسه بتوسيع نطاق شبكة التسويق لتحقيق هذا الهدف.
#بلا_حدود