الخميس - 18 أغسطس 2022
الخميس - 18 أغسطس 2022

الريال يستنكر مساعدة الحظ له في بلوغ النهائي الأوروبي

رغم تغاضي الحكم عن احتساب ضربتي جزاء لبايرن ميونخ الألماني في مباراة الإياب الثلاثاء، ضرب ريال مدريد الإسباني بعرض الحائط كل الادعاءات بأن الحظ حالفه واستنكر لاعبو الفريق ما يردده كثيرون بأن الحظ لعب دوره في تأهل الفريق للنهائي للموسم الثالث على التوالي. وانتهت مباراة الإياب بين الفريقين بالتعادل 2 ـ 2 الثلاثاء على استاد "سانتياجو برنابيو" في العاصمة الإسبانية مدريد ليفوز الريال 4 ـ 3 في مجموع المباراتين رغم أن بايرن كان صاحب الفرص الأكبر والمستوى الأفضل في المباراتين. وأهدر بايرن العديد من الفرص التي كانت كفيلة بحسم المواجهة لصالحه فيما تغاضى الحكم عن احتساب ضربتي جزاء للبافاري. ورغم هذا، استنكر الريال ما يتردد عن معاونة الحظ للفريق. ولدى سؤاله عن قرارات الحكم بشأن ضربتي الجزاء، ذكر الكرواتي لوكا مودريتش نجم خط وسط الريال: "من المدهش أن النقاد يريدون دائماً تقليص حجم نجاحنا من خلال هذا الجدل.. لم أر ما إذا كانت ضربة جزاء أم لا لأنني لم أكن في المكان المناسب للحكم عليها". وأضاف: "أهم شيء هو أننا نستطيع تحقيق شيء لم أكن أحلم بأنه ممكن عندما بدأت مسيرتي الكروية... بايرن فريق رائع، وإلى جانب موهبة الفريق، فإنه فريق ألماني يرفض الاستسلام، ولكننا حققنا هدفنا وبلغنا نهائي دوري الأبطال". واعترف مارسيلو: "الكرة ارتطمت بيدي، ولهذا، فإنها كانت ضربة جزاء، سأكون كاذبا إذا قلت إن الكرة لم تلمس يدي". ولم يكن مفاجئاً أو غريباً أن تؤكد الصحف الصادرة في إقليم كتالونيا أن الريال اعتمد كثيراً على الحظ في طريقه للنهائي الأوروبي. وذكرت صحيفة "سبورت" الإسبانية الرياضية في عنوانها : "هكذا يفوز ريال مدريد". كما نشرت بعض الصور للمسة اليد الخاصة بمارسيلو وكذلك الهدف الذي ارتكبه حارس المرمى الألماني زفن أولريتش، والذي أدى للهدف الثاني للريال في هذه المباراة. واتفق المشجعون والنقاد على شيء واحد وهو أن الفضل الكبير في وصول الريال إلى النهائي الرابع له في آخر خمس نسخ من دوري الأبطال الأوروبي يعود إلى تألق حارس مرماه. وتعرض الكوستاريكي كيلور نافاس لبعض الانتقادات هذا الموسم، كما تردد جدل هائل حول بحث الريال عن حارس مرمى جديد يحل مكانه. وأفاد نافاس مازحاً: "لا يحتاجون لحارس آخر، قصصت شعري، وأصبحت لاعباً مختلفاً الآن داخل النادي، يشجعونني دائماً إذا كان الأمر بيدي، سأجدد عقدي وأنهي مسيرتي في الريال".