الخميس - 23 مايو 2024
الخميس - 23 مايو 2024

محكمة ليون الرياضية تتقدم بشكوى ضد جماهير مرسيليا

أعلن نادي ليون لكرة القدم الجمعة أنه تقدم بشكوى لدى المحكمة ضد جماهير مرسيليا التي دعت عقب تأهل فريقها إلى المباراة النهائية لمسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) التي يحتضنها ملعبه، «إلى تكسير كل شيء». وأوضح ليون «منذ أيام قليلة، يتطور جدل عنيف ضد المؤسسة الرياضية لأولمبيك ليون ورئيسها جان ميشال أولاس على الشبكات الاجتماعية، لا سيما التعليقات غير المسؤولة والخطرة التي تدعو إلى المجيء إلى ليون (لتكسير كل شيء في ملعب غروباما استاديوم) الذي سيحتضن في 16 مايو الجاري المباراة النهائية لمسابقة الدوري الأوروبي يوروبا ليغ بين مرسيليا وأتلتيكو مدريد الإسباني». وعلى خلفية التنافس بين «الأولمبيين» ليون ومرسيليا الذي انعكس تصعيداً كلامياً بين مسؤولي الناديين، خرج مشجعو مرسيليا بأغنية تبدون فيها رغبتهم في «تكسير كل شيء عند جان ميشال أولاس لأنه يستحق ذلك جيداً». وأشار ليون إزاء هذا الخطر الناجم عن مثل هذه السلوكيات غير المقبولة، «قرر أولمبيك ليون من الآن اللجوء إلى المحكمة العليا في ليون للتقدم بشكوى حول التحريض على جريمة التدمير، التخريب والاتلاف المتعمد، ما يشكل خطراً على الناس، آملاً أن يحتكم الجميع إلى العقل». وكان محافظ الرون ستيفان بويون أعلن في وقت سابق اليوم في مؤتمر صحافي أن «الإجراءات الأمنية المحيطة بالمباراة النهائية للدوري الأوروبي ستكون مشددة أكثر من المعتاد».