الاحد - 26 مايو 2024
الاحد - 26 مايو 2024

داني ألفيش يواجه شبح الغياب عن المونديال

أثارت إصابة اللاعب البرازيلي داني ألفيش في الركبة خلال مشاركته مع فريقه باريس سان جرمان في نهائي بطولة كأس فرنسا لكرة القدم أمس الثلاثاء مخاوف كبيرة في البرازيل، بعدما ازدادت الشكوك حول خطورة الإصابة واحتمالات غياب الظهير الأيمن المخضرم عن بطولة كأس العالم 2018 في روسيا. وذكر موقع «يو أو أل» الإخباري البرازيلي أن بعض اللاعبين البرازيليين في باريس سان جرمان أكدوا أن ألفيش كان بحالة جيدة بعد الإصابة، ولكن الفحوص المبدئية التي أجريت له كشفت وجود إصابة في الرباط الصليبي للركبة اليمنى. وتسبب هذا الخبر في إثارة فزع المدير الفني للمنتخب البرازيلي أدينور ليوناردو باتشي «تيتي»، الذي تواصل مع النادي الفرنسي عبر طبيب منتخب البرازيل رودريغو لاسمار الذي من المقرر أن يتابع تطور حالة ألفيش. وأصيب لاعبو باريس سان جرمان بإحباط كبير بعد إصابة ألفيش، الأمر الذي أفسد عليهم فرحتهم واحتفالهم بلقبهم الثالث في الموسم. وذكر الموقع البرازيلي أن المقربين من ألفيش وحتى طبيب النادي الفرنسي كانوا في حالة صدمة كبيرة عندما أعلنوا عن نتائج الفحوص الأولية للاعب الذي أكمل عامه الخامس والثلاثين هذا العام، والفائز بـ 38 لقباً عبر تاريخه.