الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
hd

hd

بيرغ: هدفنا ترك بصمة في كأس العالم للأندية

منذ قدوم مهاجم المنتخب السويدي ماركوس بيرغ إلى القلعة العيناوية من فريق بانانثياكوس اليوناني مع بداية موسم 2017-2018 ظل يقدم مردوداً متميزاً مع الزعيم العيناوي ساعدته احترافيته العالية وتمكنه من أدواته كلاعب كرة يتميز بالدقة في تعامله مع تفاصيل كرة القدم.

تصدر قائمة هدافي بطولة دوري الخليج العربي بـ 25 هدفاً في الموسم الماضي، مسهماً بقوة في تحقيق العين إنجازه التاريخي بالحصول على لقبي الدوري وكأس صاحب السمو رئيس الدولة.

ووصل في الموسم الجاري إلى هدفه الـ 11 في 12 جولة من بطولة دوري الخليج العربي، وأسهم في صناعة أهداف عدة تمكن بها الزعيم من تقاسم الصدارة مع الشارقة بفارق المواجهات المباشرة لصالح الأخير.

بصمة

جزم المهاجم السويدي أن العين سيكون له بصمة في في مونديال الأندية، معتبراً البطولة فرصة رائعة لتسليط الأضواء على ما يقدمه العين من جودة عالية في ميادين الكرة عربياً وقارياً وإقليمياً، «العين يستحق في مونديال أفضل أندية العالم».

ولفت إلى أنهم بذلوا جهوداً كبيرة الموسم الماضي توجوها بثنائية الدوري والكأس من أجل أن ينال العين شرف التواجد في هذا المحفل العالمي، «فرصة تاريخية علينا استثمارها من أجل جلب الأضواء على العين في عالم كرة القدم في المحيط الإقليمي والقارة الآسيوية».

حافز

يرى مهاجم العين أن خوضه بطولتي كأس عالم في عام واحد مع منتخب بلاده في كأس العالم في روسيا أخيراً، ومع العين في مونديال الأندية 12 ديسمبر الجاري أمراً رائعاً يعزز دوافعه لتقديم الأفضل مع الزعيم.

وقال :»كان للعين دور كبير في تواجدي في مونديال روسيا 2018 مع منتخب بلادي، والآن عبر العين نفسه سأتواجد في مونديال العالم للأندية وكثير من زملائي في المنتخب لم يُحظوا بهذه الفرصة الرائعة، لذلك سيكون هدفي الدائم إسعاد جماهير العين الذي قدمني للعالمية مرتين».

توازن

استبعد بيرغ شعوره بالضغط نتيجة الاستحقاقات الكثيرة التي يخوضها فريقه هذا الموسم، موضحاً أن الضغوطات أمر طبيعي في كرة القدم،»من يلعب في ناد كبير بقيمة العين عليه أن يتأقلم مع الضغوطات ولا يجعلها أمراً مقلقاً، بل محفزاً لتقديم الأفضل بما يتناسب وطموحات الزعيم».

وتابع :» كلاعب في نادي كبير عليّ السعي الدائم لخلق التوازن المطلوب من أجل البقاء في أفضل فورمة لعب طوال الموسم بإتباع نظام دقيق في التغذية والنوم وأوقات الراحة السلبية وإعطاء وقت كافٍ للعائلة كلها أشياء مطلوبة للتغلب على صعوبات توالي الاستحقاقات في الموسم الطويل».

لا مشاكل

نفى مهاجم العين حدوث مشاكل في غرفة ملابس الفريق عند أي خسارة، « نشعر بالأسى لضياع فرصة الفوز بالتأكيد ولكن حزننا لا يتحول لغضب أو شجار بيننا، العين فريق زعيم حتى في أوقات الخسارة حيث يقوم الجهاز الفني بتحليل أسباب الخسارة بصورة علمية واستخلاص الدورس».

وأكد بيرغ أن باقٍ مع العين حتى نهاية عقده، موضحاً أن ما راج في وسائل الإعلام اليونانية حول عودته الوشيكة للدوري اليوناني محض اجتهادات لا أكثر،

«لا أفكر في شيء سوى تقديم الأفضل للعين وإسعاد جماهيره، ودوماً قلبي وعقلي مع العين وهدفي تحقيق أهدافه باعتلاء منصات التتويج».

دوري مشتعل

وأكد بيرغ أن بطولة الدوري هذا الموسم أقوى خصوصاً مع تقديم الشارقة مستويات قوية وتواجده في قمة جدول الترتيب طوال 12 جولة.

وزاد :» ظهور الشارقة من جانب وقوة المستويات الفنية التي تقدمها فرقاً أخرى كلها عوامل أسهمت في تعزيز معدلات التشويق والإثارة، بالنسبة للعين علينا القتال من أجل الحفاظ على لقب الدوري وخلق التوازن ما بين الاستحقاقات المختلفة في الموسم».

جهد جماعي

أكد السويدي أن أهدافه الـ 11 حتى الآن في بطولة الدوري نتاج جهد جماعي من الفريق، مشيراً إلى أن تكرار الحصول على لقب هداف البطولة لا يشغله.

وأضاف :»الأهم بالنسبة لي دوماً جلب الألقاب لفريقي واعتلاء منصات التتويج، ولا يشغلني حلولي هدافاً للبطولة من عدمه، خدمة الفريق هدفي الدائم».

وجزم مهاجم العين بيرغ بقدرة فريقه على اعتلاء منصة التتويج هذا الموسم، مشيراً إلى أن إهدار العين بعض النقاط في الدور الأول يعزز دوافعه للتعويض في الثاني من دوري الخليج العربي، « أهدرنا نقاطاً عديدة الموسم الماضي، وسرعان ما استعدنا زمام المبادرة وختمناه بثنائية تاريخية».العين قدمني للعالم مرتين وإسعاد جماهيره هدفيلا أشعر بالضغط وأمتلك الخبرة الكافية لتقديم الأفضل
#بلا_حدود