الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

العمري ومعتوق: طوينا صفحة المباراة الأولى ونستعد للأخضر السعودي



أعرب لاعبا المنتخب اللبناني جوان العمري وحسن معتوق عن أسفهما لخسارة منتخبهما بهدفين مقابل هدف امام المنتخب القطري ضمن منافسات المجموعة الخامسة على استاد هزاع بن زايد أمس الأول.

واكدا ان المنتخب اللبناني قادر على التعويض أمام السعودية في مباراته الثانية، مشيرين إلى أن نتيجة المباراة الأولى باتت في طي النسيان ويفكران حاليا في كيفية تحقيق نتيجة جيدة تحفظ للمنتخب حظوظه في التاهل إلى الدور التالي.

وأكد جوان العمري « قدمنا مباراة جيدة جداً ولكن عاندنا الحظ في العديد من الحالات التي كان من الممكن أن تغير سيناريو المباراة ، كما أن حكم المباراة لعب دوراً في خسارتنا، ولكننا لا نريد أن نبرر الخسارة ونحصرها في حكم المباراة الصيني مانينج الذي بالغ في تعسفه ضدنا ».

وأردف :» هنالك حالات استدعت اشهار البطاقات الملونة ولكن الحكم لم يحرك ساكناً بل كان يحتسب علينا أي خطأ، كما لا ننسى أنه ألغى هدفنا الوحيد الذي سجله حمام بداعي وجود خطأ من أحد لاعبينا ، المهم أنه لعب ضدنا معظم المباراة «.

وأكمل العمري :» علينا طي صفحة هذه المباراة ونسيانها تماماً من أجل التهيئة للمباراة المقبلة أمام المنتخب السعودي الأمر الذي يتطلب منا عملاً جيداً من أجل استعادة توازننا وحصد النقاط التي تؤهلنا للمرحلة المقبلة».

من جهته قال حسن معتوق «جئنا من أجل تقديم أنفسنا بشكل جيد للقارة الصفراء وتطلعاتنا كبيرة في المباراة الأولى ولكننا خسرنا رغم أننا سجلنا هدفاً في الشوط الأول نقضه حكم المباراة، وفي الشوط الثاني جاءت بدايتنا جيدة لولا الهدف الذي ولج مرمانا وجعل الأمر أسهل لخصمنا بينما عقدها لنا، علينا طي صفحة هذه المباراة والتركيز والجدية في المباراتين المتبقيتين من أجل استعادة الأمل في خطف بطاقة التأهل للدور التالي».

وأردف «علينا مراجعة أداءنا والسعي لحل المشكلات التي ظهرت فيه استعدادا للجولة التالية، فالفرصة للتعويض موجودة في مباراتينا أمام السعودية وكوريا الشمالية «.
#بلا_حدود