الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021
No Image Info

جائزة المبدعين حقاً

دأبت سنوياً على حضور حفل تسليم جائزة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد للإبداع الرياضي للفائزين المبدعين بمختلف المجالات المحلية والرياضية والعالمية، وقد عاصرت تطور الجائزة سنوياً، طوال نسخها العشر، لتصبح جائزة عالمية لها قيمتها وبريقها، الذي يفخر به أهم وأكبر الشخصيات والنجوم الرياضيين في العالم، ويجعلهم يحرصون على الترشح والحضور للتكريم في الحفل العالمي.

وما يعلي من شأن الجائزة منح مجلس الأمناء ولجان التقييم بالجائزة أولوية، بجانب الإنجاز الرياضي الرفيع، للقيم الإنسانية والأخلاقية مثل الروح الرياضية والسلوك النزيه، والاهتمام المضاعف بأصحاب الهمم وتكريم جهود الرياضيات بشكل خاص والشخصيات المميزة بالإرادة والعزم، وبأنها قدوة محبوبة من الشباب والأجيال الجديدة.

وقد أسعدني بشكل خاص تكريم الإنجازات العالمية لشخصيات عربية مثل النجم المصري محمد صلاح، الذي حصد هذه الجائزة بعد ساعات عدة من تقلده جائزة أحسن لاعب أفريقي في داكار، وكذلك تكريم الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر سيتي، خلدون المبارك، وهو شخصية عالمية كانت من أسباب نجاحات السيتي وفوزه أكثر من مرة بالدوري الإنجليزي، كما كان تكريم تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية السابق، ورئيس الاتحاد العربي لكرة القدم، بجائزة الشخصية الرياضية العربية، تقديراً لجهوده في إحياء أنشطة الاتحاد وعلى رأسها بطولة كأس زايد للأبطال التي تحمل الاسم الذي يعشقه العرب جميعاً .. وكان الأثمن للجميع التكريم الخاص للفائزين باستقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد لهم بقصر سموه.

[email protected]
#بلا_حدود