الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
محمد جاسم

محمد جاسم

فرحة ناقصة

مشاعر الفرح في عالم كرة القدم لها أشكال عديدة ونادراً ما يرتبط الفرح بالحزن عند تحقيق الفوز، وهذه الحالة نجدها حاضرة وتنطبق على جماهير الإمارات، التي وعلى الرغم من فوز المنتخب على الهند في الجولة الثانية لكأس آسيا وتصدره المجموعة، إلا إن فرحة الجماهير الإماراتية كانت ناقصة نظراً للحالة الفنية المتواضعة التي سيطرت على أداء الأبيض، الذي لا يزال باهتاً وبعيداً تماماً عن صورته التي عودنا واعتدنا عليها في آسيا 2015.

الفوز الصعب الذي حققه المنتخب على الهند بهدفين لا يجب أن ينسينا تلك الفرص الخطيرة، التي أهدرها الفريق الهندي بسبب سوء التوفيق وعامل الحظ، الذي وقف بجانب منتخبنا وجانب الهنود ناهيك عن تألق خالد عيسى الذي تصدى لثلاثة أهداف مؤكدة في الشوط الأول، كان بإمكان أحدها أن يغير من مجريات ومن ملامح المباراة، التي أكدت للجميع عملياً وواقعياً أن المنتخب لا يزال يعاني ومعاناته لم تنته رغم الفوز والصدارة والوصول للنقطة الرابعة، الأمر الذي من شأنه أن يصعب من موقف المنتخب في مواصلة المنافسة، بهذا الأسلوب المتحفظ وبهذه الطريقة، التي يصر عليها زاكيروني وتقيد حرية اللاعبين، والتي كانت سبباً في حالة الارتباك التي سيطرت على أداء لاعبي الأبيض، وإذا كان المنتخب الهندي أصابنا بالرعب فكيف سيكون الحال أمام عمالقة آسيا.

كلمة أخيرة

النقاط الثلاثة أسعدتنا ولكن الأداء أحزننا ولهذا كانت الفرحة ناقصة.

[email protected]
#بلا_حدود