السبت - 15 يونيو 2024
السبت - 15 يونيو 2024

هاتريك لوكس يصنع التاريخ لقيرغيزستان

كتب المهاجم فيتالي لوكس اسمه في سجلات التاريخ بعدما قاد منتخب قيرغيزستان إلى تتويج مشاركته الأولى في بطولة كأس آسيا بالتأهل إلى الدور الثاني (دور الـ16).

وسجل لوكس، أمس الأول، الذي يحتفل بعيد ميلاده الثلاثين الشهر المقبل، ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود منتخب قيرغيزستان إلى الفوز الكبير 3 ـ1 على نظيره الفلبيني الذي يشارك في البطولة للمرة الأولى أيضاً، في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثالثة في الدور الأول للبطولة.

وبهذا الفوز تأهل منتخب قيرغيزستان إلى الدور الثاني ضمن أفضل أربعة منتخبات من بين المنتخبات التي احتلت المركز الثالث في المجموعات الست.


وقال لوكس (29عاماً):«رغم أنها المشاركة الأولى للفريق في البطولة، أثبتنا أننا نستحق المشاركة في كأس آسيا وأظهرنا قدرتنا على تقديم عروض جيدة، قدمنا أداء رائعاً ولعبنا بشكل جيد أمام الصين وكوريا الجنوبية، ولقد تحسن مستوانا من مباراة إلى أخرى».


وأهدر لوكس فرصتين في مباراة الفريق الأولى بالبطولة ليخسر1ـ‏‏‏ 2 أمام نظيره الصيني كما خسر الفريق بعدها صفرـ1 أمام منتخب كوريا الجنوبية أحد المرشحين للفوز باللقب.

وقال لوكس الذي يلعب لفريق أولم في دوري الدرجة الرابعة بألمانيا: «بالطبع، لسنا سعداء تماماً بالنتائج ولكننا سعداء بالمستوى الذي نقدمه».

ووضعت نتيجة المباراتين أمام الصين وكوريا الجنوبية منتخب قيرغيزستان في مواجهة «حياة أو موت» أمام نظيره الفلبيني أمس الأول، ولكن لوكس كان على عهده بمساندة الفريق في الوقت الصعب حيث سجل هاتريك ورفع رصيده إلى ثمانية أهداف في 25 مباراة دولية مع الفريق.

وكتب لوكس اسمه في التاريخ الكروي لبلاده بعدما أصبح أول لاعب يسجل هاتريك في بطولة كبيرة، ما أهل منتخب قيرغيزستان ليكون أول فريق منذ 2007 يجتاز دور المجموعات في مشاركته الأولى ببطولات كأس آسيا.

وقال لوكس : «أفتخر بالفعل لأنني أول لاعب أحرز هاتريك لمنتخب قيرغيزستان. تنتابني مشاعر فياضة وأفتخر بزملائي الذين منحوني كل الفرص التي استطعت التسجيل منها. كنت واثقاً من التسجيل في هذه المباراة وكنت محظوظاً بصناعة التاريخ».

وسادت قيرغيزستان الاحتفالات الصاخبة بالفوز الأول للفريق في بطولات كأس آسيا والتأهل إلى الدور الثاني.

وكشف ألكسندر كريستينن المدير الفني للفريق عن اتصال سورونباي جانبيكوف رئيس قيرغيزستان بالفريق متمنياً له حظاً سعيداً في مباراته الحاسمة المقبلة.

وقال المدرب «إنه أمر مهم للغاية عندما ينال الفريق الدعم والمساندة من رئيس البلاد، كما يظهر هذا أن البلد بأكمله يتحد خلف هدف واحد وأن الجميع في مركب واحد».