الجمعة - 14 يونيو 2024
الجمعة - 14 يونيو 2024

ما باليد حيلة

ما باليد حيلة
يحتاج منتخبنا الوطني في هذه الفترة فقط إلى الدعم، على مختلف الصعد، وخصوصاً على مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، لأن اللاعبين يتابعونها بشكل متواصل، ويعلمون تماماً أن الجماهير ليست راضية، لكن ليس باليد حيلة، وعلينا فقط مؤازرتهم.

اكتملت الفرق المتأهلة إلى دور الـ 16، ولن يكون طريق الأبيض سهلاً إطلاقاً، حتى لو أوقعتنا المواجهة أمام منتخب قيرغيزستان، الذي ربما يكون الأسهل وفقاً لاسمه وتاريخه، لكن على الناحية الفنية فلن تكون المباراة سهلة.

طريق الأبيض إذا نجح في تجاوز قيرغيزستان، لن يكون مفروشاً بالورود، فهناك منتخبات من الوزن الثقيل لا بد أن يمر بها المتتخب إذا ما أراد الوصول إلى المباراة النهائية، حسب ما خطط له اتحاد كرة القدم في تصريحات إعلامية سابقة.


وبخصوص التصريحات الإعلامية .. لم نسمع ولم نر أي دعم على مستوى التصريحات الإعلامية من قيادات اتحاد الكرة، وكأن المنتخب المشارك هو فريق كرة يد، وليس منتخبنا الأول لكرة القدم، كنا نأمل أن يكون المجلس على قدر التحدي وأن يتحمل المسؤولية كاملة، ويخفف الضغط عن اللاعبين بالظهور الإعلامي.


نعم .. الفريق بحاجة إلى المؤازرة الجماهيرية، لكنه أيضاً بحاجة إلى إدارة تتحمل المسؤولية وتقف أمام مدفع الانتقادات، حتى تخفف من الضغوطات على اللاعبين، والابتعاد عن الفريق إعلامياً، وعدم زيارتهم ودعمهم والاجتماع معهم بصورة مستمرة ليس من مصلحة الأبيض.

التجارب السابقة أفادتنا .. نعلم بأن مجلس اتحاد الكرة يريد أخذ الأمور بهدوء، وأن ينتظر نتائج المنتخب، فإذا حقق المطلوب تجدهم يتسابقون خلف التصريحات الإعلامية، وإذا خسر وودع البطولة «لا قدّر الله» .. فالردود دائماً متوقعة كما في السابق بأنه تم توفير كل شيء للاعبين من الناحية الإدارية، والعمل داخل أرضية الملعب مسؤوليتهم .. وما شابه ذلك.

بعيداً عن كل شيء .. نعم الفريق سيّئ والمنتخب متواضع المستوى .. لكن على الاتحاد تحمّل المسؤولية وعلى الجماهير مساندتهم.

[email protected]