الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

التهرب الضريبي يعيد رونالدو إلى المحاكم الإسبانية



سيمثل نجم يوفنتوس البرتغالي كريستيانو رونالدو الثلاثاء المقبل أمام محكمة مدريد التي ستحكم عليه بدفع غرامة مقدارها 18.8 مليون يورو بسبب تهربه من دفع الضرائب، كما أعلن متحدث باسمها أمس.

وقال المتحدث «بعدما رُفض طلبه بالمثول عبر تقنية الاتصال بالفيديو، يتعين عليه (رونالدو) الحضور» إلى مقر المحكمة في شمال العاصمة الإسبانية اعتباراً من الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت غرينيتش.

وستصدر المحكمة القرار بشأن الغرامة التي يجب على رونالدو دفعها، إضافة إلى حكم بالسجن عامين مع وقف التنفيذ.

وعموماً، يُعفى المحكومون بالسجن مدة تصل إلى عامين من تنفيذ العقوبة في حال عدم وجود سوابق في سجلهم.

والغرامة المالية التي سيدفعها النجم السابق لريال مدريد هي نتيجة اتفاق بين محاميه وسلطات الضرائب الإسبانية. وما لم يتم التوصل إلى هذا الاتفاق، كان أفضل لاعب كرة قدم في العالم خمس مرات سيواجه احتمال فرض غرامة قاسية تصل إلى 28 مليون يورو وحكم بالسجن لثلاثة أعوام ونصف العام.

وأدى هذا الاتفاق إلى إقفال الملف القضائي بحق النجم الذي انتقل إلى يوفنتوس الإيطالي صيف 2018 مقابل نحو 100 مليون يورو.

واتهمت المحكمة الجنائية في مدريد رونالدو بتهرب ضريبي وصلت قيمته إلى 14.7 مليون يورو من خلال إنشاء هيكل تجاري وهمي لإخفاء أرباحه في الفترة من 2011 إلى 2014.

وإضافة إلى هذه المشكلة الضريبية التي تتجه إلى الطي، يواجه رونالدو مشاكل أخرى بعيداً من المستطيل الأخضر، أبرزها إعادة فتح تحقيق في مدينة لاس فيغاس الأمريكية بناء على تهمة اغتصاب وجهتها بحقه عارضة الأزياء السابقة كاثرين مايورغا (34 عاماً)، في حادثة تعود إلى الـ13 من يونيو 2009.
#بلا_حدود