السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021
stan-collymore-pic-dailymirror-824661938

stan-collymore-pic-dailymirror-824661938

ورطة إيمري

منح أرسنال جماهيره انتصاراً وعرضاً مميزاً السبت الماضي على جاره تشيلسي في المرحلة الـ 23 من الدوري الإنجليزي الممتاز، لكن رغم أهمية ذلك الفوز لكونه جاء على حساب البلوز، فإن أنصار المدفعجية لا يزالون في حالة مزاجية ليست جيدة، والسبب هنا ارتفاع حدة المنافسة وتطور المنافسين من حول فريقهم، وهو أمر يضع مدرب الفريق الجديد تحت ضغط خطف أحد المراكز الأربعة المؤهلة إلى اللعب في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، أي بمعنى آخر أن هذا الأداء المميز لا يكفى حالياً.

الضغط الآخر على إيمري يتمثل في قراره بإبعاد النجم مسعود أوزيل واستغنائه عن اللاعب الويلزي آرون رامسي القريب من الانضمام إلى يوفنتوس الإيطالي الصيف المقبل، وبنظرة تحليلية لوضع أرسنال الحالي وما يدور في البريميرليغ، يمكن القول إن الأمر ربما كان مناسباً لقرارات إيمري تلك، والتي بدأ التفكير فيها قبل الصحوة الحالية لمانشستر يونايتد، حيث كان وقتها أمر حصوله على المركز الرابع سهلاً نسبياً، لكن الوضع تغير الآن مع انتضافة الشياطين الحمر التي صنعها المدرب النرويجي المؤقت أولي جونار سلوسكاير.

هذا الوضع يعني أن أرسنال سيجد صعوبة في حصد المركز الرابع، خصوصاً بعد تأكيد ليفربول والسيتي أن المركز الأول والثاني محجوزان سلفاً، وأيضاً تطور توتنهام وتشيسلي وتنافسهما على المركز الثالث لينضم إليهما أرسنال، لكن ذلك لن يحدث إلا بوجود لاعب خبرة بحجم أوزيل المتوج بلقب الليغا ودوري الأبطال مع الريال.
#بلا_حدود