الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021
No Image Info

«شعلة الأمل» للأولمبياد الخاص في الإمارات 28 فبراير

تنطلق «شعلة الأمل» تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، في جولة تستمر عشرة أيام من 4 إلى 13 مارس، بدءاً من إمارة الفجيرة ومروراً بإمارات الدولة كافة وصولاً إلى العاصمة أبوظبي لتعلن وقتها بداية الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019.

وأعلن أمس في أبوظبي، في مؤتمر صحافي عقد في مقر وزارة الداخلية، التفاصيل الخاصة بمسير الشعلة في الدولة، حيث تتعاون وزارة الداخلية مع اللجنة المنظمة للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019، للتنظيم والإشراف الكامل على المسارات الرئيسة والفرعية لشعلة الأمل في إمارات الدولة السبع.

وأكد اللواء الركن خليفة حارب الخييلي رئيس مجلس التطوير المؤسسي بوزارة الداخلية حرص كل الجهات على توطيد أواصر التعاون والتنسيق لإخراج حدث استثنائي يعكس مكانة الدولة وسمعتها العالمية العريقة في استضافة وتنظيم أبرز الأحداث وأهمها على مستوى العالم.


أما العميد وليد الشامسي رئيس اللجنة العليا المنظمة لشعلة الأمل، فقدم تفصيلات عن مسار الشعلة التي ترعاها وزارة الداخلية منذ لحظة وصولها إلى الدولة يوم 28 فبراير حتى بلوغها مقر افتتاح الدورة في العاصمة أبوظبي.

موكبتم خلال المؤتمر الصحافي الإشارة إلى موكب «شعلة الأمل» وتفاصيل رحلته بزيارة أبرز المعالم الثقافية والسياحية على مسار يجوب قرابة 100 مَعْلماً شهيراً.

وستُنظم مراسم الجري بالشعلة بالتنسيق بين وزارة الداخلية واللجنة المنظمة للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019، وذلك لضمان إيصال رسالتها السامية بطريقة آمنة ومتميزة تعكس عراقة الدولة في التنظيم وحرفيتها في استضافة أهم الأحداث الإنسانية والرياضية على الساحة العالمية، ليحظى الجميع بفرصة مشاهدة الشعلة التي ستطوف أرجاء الدولة قبل وصولها إلى مقر حفل افتتاح الألعاب العالمية يوم 14 مارس.

يتولى حمل الشعلة خلال الجولة فريق «حماة شعلة الأمل»، المكون من رياضيي الأولمبياد الخاص والمئات من ضباط الشرطة من مختلف أرجاء العالم.

وستصل الشعلة إلى مطار أبوظبي الدولي على متن خطوط الاتحاد للطيران في 28 فبراير، لتبدأ جولتها لاحقاً وانطلاقاً من حصن الحيل التاريخي في إمارة الفجيرة في الساعة 6:30 صباحاً يوم 4 مارس.

تتجه شعلة الأمل بعد ذلك إلى رأس الخيمة وأم القيوين وعجمان والشارقة، حيث تمضي يوماً في زيارة كل واحدة من الإمارات الأربع، لتشمل مناطق مثل جبل جيس.

ثم تصل إلى واجهة المجاز المائية ونادي الثقة في إمارة الشارقة الذي يولي أصحاب الهمم اهتماماً خاصاً ويمثل مركزاً تدريبياً لعدد من رياضيي الأولمبياد الخاص في الدولة.

وفي دبي، ستبقى «شعلة الأمل» يومين تزور خلالهما عدداً من أبرز المعالم مثل برج العرب، برواز دبي، قرية السيف، وفندق أتلانتس، مع إقامة حفل في حديقة البرج يوم 10 مارس.

وبعد انتهاء زيارة دبي، تتوجه الشعلة لقضاء يوم كامل في كل من مدينة العين ومنطقة الظفرة قبل اختتام مسيرتها في أبوظبي، حيث تزور جامع الشيخ زايد الكبير، صرح زايد المؤسس، متحف اللوفر أبوظبي، قصر الحصن، وغيرها من المعالم البارزة في المدينة.
#بلا_حدود