الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021

مشاركة صلاح ضد الأوروغواي رهن «الدقيقة الأخيرة»

تابع نجم منتخب مصر المصاب محمد صلاح تمارينه المنفردة الثلاثاء قبل ثلاثة أيام من المباراة الأولى لبلاده في مونديال روسيا 2018 في كرة القدم ضد الأوروغواي، بينما أكد مسؤولون في الجهاز الطبي للمنتخب أن قرار مشاركته هو رهن «اللحظة الأخيرة». وغاب صلاح الأحد عن التمرين الأول للمنتخب في عاصمة الجمهورية الشيشانية التي يتخذها «الفراعنة» مقراً لهم في مشاركته الثالثة في كأس العالم والأولى منذ عام 1990. وفي وقت خاض لاعبو المدرب الأرجنتيني هكتور كوبر تمريناً جماعياً عادياً الثلاثاء، انفرد صلاح مع بونس في زاوية ملعب أحمد أرينا في العاصمة الشيشانية، وخضع لتمارين خاصة، خصوصاً في كتفه الأيسر المصاب. ويتعافى صلاح (25 عاماً)، أفضل لاعب في أفريقيا وإنجلترا في الموسم المنصرم، من إصابة قوية بكتفه الأيسر عبارة عن التواء في المفصل الأخرمي الترقوي، تعرض لها خلال خوضه مع ليفربول نهائي دوري أبطال أوروبا ضد المتوج ريال مدريد الإسباني في 26 مايو الماضي، بعد احتكاك مع قلب الدفاع سيرخيو راموس. ويخوض منتخب مصر الذي يشارك في المونديال للمرة الثالثة بعد 1934 و1990، ظهر الأربعاء تمرينه الأخير في غروزني قبل مباراة الأوروغواي، قبل توجهه على متن طائرة خاصة بالمنتخب الثالثة ظهراً إلى إيكاتيرنبورغ، حيث تجري المباراة الأولى.
#بلا_حدود