السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

بوكيتينو يمهد للقاء إنتر بالحديث عن «البقرة والقطار»

فاجأ المدرب الأرجنتيني لنادي توتنهام هوتسبر الإنجليزي ماوريتسيو بوكيتينو الحاضرين في مؤتمره الصحافي المخصص لمباراته ضد إنتر الإيطالي في دوري أبطال أوروبا في كرة القدم، بالحديث عن البقرة والقطار، في إطار شرحه لدور الخبرة في المباريات. وشكل المؤتمر الصحافي، الذي عقد مساء الاثنين عشية المباراة على ملعب سان سيرو في ميلانو ليل الثلاثاء ضمن الجولة الأولى لمنافسات المجموعة الثانية، عنواناً دسماً وساخراً للصحف الإنجليزية الثلاثاء. وخرج الفريق الإنجليزي في الموسم الماضي من الدور ثمن النهائي على يد يوفنتوس الإيطالي، بعدما تصدر مجموعته في دور المجموعات أمام ريال مدريد الإسباني الذي أحرز في نهاية المطاف اللقب للموسم الثالث توالياً. وقال بوكيتينو في مؤتمره «إذا لم تكن ذكياً، فالخبرة وحدها لن تساعدك». وأضاف «الأمر يشبه بقرة تشاهد كل يوم لمدة عشرة أعوام، قطاراً يعبر على سكة الحديد أمامها، وإذا سألت البقرة عن موعد مرور القطار، فلن تمتلك الجواب (...) الأمر مشابه في كرة القدم». وقارنت صحف إنكليزية منها «ذا صن»، بين هذا التصريح لبوكيتينو، ومؤتمر صحافي عقده النجم الفرنسي السابق لمانشستر يونايتد إريك كانتونا عام 1995 في أعقاب الحادثة الشهيرة لركله مشجعاً لنادي كريستال بالاس خلال مباراة في الدوري الإنجليزي، وأمام عشرات الصحافيين في قاعة المؤتمر، اكتفى كانتونا بالقول يومها «عندما تتبع طيور النورس سفينة الصيد، فذلك لأنها تعتقد أن أسماك السردين سترمى في البحر، شكراً جزيلاً»، قبل أن يقوم بمغادرة القاعة. وأوضح بوكيتينو الذي يتولى مهامه منذ العام 2014 أن «الخبرة، بالطبع الخبرة مهمة. لكن التعطش، الحافز، الظروف، كل شيء مهم جداً (...) العديد من الأمور في كرة القدم مهمة. نتحدث كثيراً عن أن الخبرة ستساعدنا في الموسم المقبل بالطبع، إذا أظهرت التعطش نفسه، الحافز نفسه، إذا قالت بالطريقة نفسها.. العديد من الأمور يجب أن تكون بالطريقة نفسها». إلا أنه اعتبر أن الاعتماد على الخبرة وحدها «لا يمنحك الفوز بالمباريات». وأكد بوكيتينو أن المدافعين الدوليين كيران تريبيير والبلجيكي توبي ألدرفيلد لن يشاركا في مباراة الثلاثاء، في أعقاب تلقي الفريق خسارتين توالياً أمام واتفورد وليفربول في المرحلتين الرابعة والخامسة من الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك بالنتيجة نفسها 1-2. وبرر بوكيتينو قرار استبعاد المدافعَين بـ «أسباب فنية»، علماً أن الفريق سيفتقد أيضا حارس مرماه الفرنسي هوغو لوريس ومواطنه لاعب خط الوسط موسى سيسوكو والمهاجم ديلي آلي بسبب الإصابات. وشدد المدرب على أن غياب المدافعين ليس عقاباً لهما، مضيفاً «لا أعاقب اللاعبين أبدا بسبب الفوز أو الخسارة. الخطة هي عدم مشاركتهما والاعتماد على لاعبين آخرين». وستكون مباراة توتنهام ضد إنتر الأولى للفريق الإيطالي في دوري الأبطال منذ موسم 2011-2012. على الرغم من ذلك، أكد مدرب الفريق الإنجليزي أن فريقه «ليس المرشح للفوز. إنتر ميلان هو نادٍ تاريخي لديه تشكيلة رائعة ومدرب مذهل» هو لوتشيانو سباليتي. أضاف «الفريقان يدخلان المباراة بوضع مماثل، بالحالة الذهنية نفسها. الفريقان سيقاتلان. ستكون مباراة صعبة».
#بلا_حدود