الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

الفهود والنمور في قمة كأس زايد للأندية الأبطال

يعود الثنائي البرازيلي رومارينهو والتشيلي فيلانويفا إلى اللعب مجدداً على ملعب زعبيل في نادي الوصل، ولكن هذه المرة بألوان فريق اتحاد جدة السعودي ضمن إياب دور الـ32 لكأس زايد للأندية الأبطال مساء اليوم. والتحق رومارينهو باتحاد جدة أخيراً قادماً من الجزيرة، بينما وقع فيلانويفا قبل موسمين في كشوف النمور قادماً من نادي الشباب سابقاً (شباب الأهلي دبي حالياً). وكانت مباراة الذهاب على ملعب الجوهرة المشعة في جدة انتهت بالتعادل الإيجابي (1-1) في 24 أغسطس الماضي. ويدخل الاتحاد المباراة بوضعية صعبة حيث يحتل المركز الأخير في ترتيب الدوري السعودي بنقطة واحدة من تعادل وحيد وثلاث خسائر، أقالت على إثرها إدارة الفريق المدرب رامون دياز وتعاقدت مع الكرواتي سلافن بيليتش بديلاً عنه. وفي المقابل، يعيش الوصل ظروفاً تعد أفضل نسيباً من ضيفه، حيث يعاني عدداً من الغيابات أبرزها الكوري الجنوبي سوك الذي يغيب لعدم قيده في كشوفات الفريق، إضافة لغياب اللاعبين عبد الله صالح، علي الأنصاري بسبب الإصابة. وشدد مدرب الوصل جوستافو كونتيروس على أهمية الفوز في المباراة الليلة للعبور إلى الدور الثاني، معترفاً «نواجه منافساً شرساً يمر ببعض الظروف التي أثرت في مردوده، ولكن لا أحد ينكر عراقته، ومن جانبنا نتطلع للفوز والتأهل». وقال كونتيروس في مؤتمر صحافي أمس إن المنافس يضم عناصر جيدة ولاعبين قادرين على إحداث الفارق في أي لحظة، ما يتطلب منا أداء دفاعياً بشكل جيد جداً. من جانبه، قال مدرب اتحاد جدة بندر باصريح إن هدف فريقه الرئيس تحقيق لقب البطولة، «الحلم يبدأ بتخطي الوصل اليوم ونحن جاهزون تماماً لمواجهته ونتطلع إلى تحقيق الفوز والعبور للدور المقبل». ووعد باصريح جمهور الفريق بالقتال في المباراة والعودة إلى جدة بالتأهل لرسم الفرحة ولكي يخرج الفريق من حالة الهزائم التي يمر بها حالياً.
#بلا_حدود