الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

حارس الشارقة يخطف الأنظار في جولات الدوري

واصل حارس الشارقة عادل الحوسني تألقه مجدداً ليقود فريقه للتربع على صدارة دوري الخليج العربي بـ13 نقطة وسجل خالٍ من الهزائم، بعد نهاية الجولة الخامسة والدخول في فترة التوقف الإجباري (أيام فيفا). وقدم الحوسني في الجولات الخمس مستوى متميزاً جعله أحد نجوم الفريق الذين تحملوا العبء الأكبر في ظهور الشارقة بصورة مغايرة للسنوات الماضية، حيث تمكن من الذود عن عرين الملك ببسالة وشجاعة آخرها مواجهة الجزيرة الجمعة الماضية، والتي عاد منها الشارقة بنقطة ثمينة أبقته في الصدارة، وولج مرماه خمسة أهداف فقط. فتح تألق حارس الملك الباب لاحتمال عودته إلى قائمة الأبيض قبل بطولة كأس آسيا 2019 في حال استمراره بالتوهج نفسه، ما يمنح حراسة المنتخب قوة إضافية ويجعل التنافس عالياً بين الحراس لدخول تشكيلة الإيطالي زاكيروني. وكان الحوسني (29 عاماً) انتقل إلى الشارقة قادماً من الوحدة الموسم الماضي على سبيل الإعارة ليفرض نفسه بقوة على تشكيلة الملك ويدخل قلوب عشاقه سريعاً لتكسب قلعتهم حارساً مميزاً قدّم الإضافة المطلوبة للفريق، ما جعل إدارة النادي توقع معه عقداً جديداً مدته ثلاث سنوات أخرى. وقال مدرب الحوسني السابق في منتخب الإمارات الأولمبي حسن إسماعيل لـ «الرؤية»، إن «تألق الحوسني في الموسم الحالي مع الشارقة يذكرني بالفترة الذهبية من عمره، عندما كنت مدرباً له في الأبيض الأولمبي، وتحديداً التصفيات المؤهلة لأولمبياد لندن 2012». وأضاف إسماعيل أنه في حال مواصلة الحوسني أداءه الرائع لغاية نهاية الموسم فسيكون لفريقه شأن آخر، وسيمنح ذلك مدرب المنتخب الأول فرصة لضمه إلى قائمة الأبيض المشاركة في كأس آسيا المقبل لتعزيز الخيارات المتاحة للمشاركة في البطولة (علي خصيف، خالد عيسى، ماجد ناصر)، فوجوده يدعمهم أكثر ويشعل المنافسة بينهم. ورأى المدرب إسماعيل أن الحوسني يملك إمكانات فنية عالية تجعله من أبرز الحراس في الدوري باعتباره لاعب منتخبات متسلحاً بالخبرة، وهذا ما ظهر جلياً في دوره الكبير عندما فاز الوحدة بدوري الخليج العربي موسم 2011 وكان وقتها في قمة تألقه، فأسهم بدور مؤثر في حصول الوحدة على اللقب. وأردف «الآن يضع حارس الأولمبي السابق خبراته في خدمة الشارقة، ويمكنني القول إن تميز الحوسني يمنح الملك القوة الكافية للمنافسة على لقب الدوري الموسم الجاري، علماً بأن الحارس المميز يشكل 60 في المئة من قوة أي فريق يريد الظفر بدرع الدوري، وهناك أمثلة كثيرة تدعم حديثي، أبرزها عندما فاز الجزيرة قبل موسمين بالدوري لعب حارسه علي خصيف دوراً مميزاً في ذلك، والأمر تكرر الموسم الماضي مع العين، فحارسه خالد عيسى كان في قمة عطائه».
#بلا_حدود