الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

كارديف مدخل ديبالا إلى مصاف الكبار

يعتبر اللاعب الأرجنتيني باولو ديبالا (23 عاماً) أحد أكبر النجوم الحاليين في الكرة العالمية، ولا يفصله عن المزيد من الشهرة والنجومية إلا مباراة واحدة، وهي نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا التي تشكل الحد الفاصل بين النجاح والإنجاز في حياة هذا اللاعب. ويأتي على رأس عوامل القوة التي يتمتع بها يوفنتوس حالياً، وجود لاعب بحجم ديبالا يستطيع صناعة الفارق وإيجاد الحلول بطرق شتى. وتدلل أهداف اللاعب الأرجنتيني الـ 19 وتمريراته الحاسمة الثمانية التي قدمها في 35 مباراة لعبها الموسم الجاري على مدى تفوقه الكبير. وسجل ديبالا أربعة من هذه الأهداف في بطولة دوري أبطال أوروبا وكان الظهور الأقوى له في دور الثمانية من هذه البطولة أمام برشلونة. ولم يتمكن برشلونة في أي مرة من إحكام السيطرة على المهاجم الأرجنتيني، الذي يتمتع بذكاء كبير في التحرك بين الخطوط بطريقة مثيرة، فهو يجيد المرور على طريقة الكبار ووضع الكرات في المرمى ملاصقة للقائمين. ومدد ديبالا تعاقده مع يوفنتوس حتى 2022 بمبلغ يقترب من سبعة ملايين يورو سنوياً، الأمر الذي يخفف الشائعات حول اهتمام بعض الأندية الكبرى في القارة الأوروبية بالتعاقد معه، من الدوري الإنجليزي أو ريال مدريد نفسه. وعلق ديبالا «أفكر في يوفنتوس وفي مباراة السبت وحسب». ويتطلع نادي السيدة العجوز للتتويج بدوري الأبطال من أجل أن يقنع ديبالا بشكل نهائي أنه لا يوجد مكان آخر أفضل من الوجود في النادي بطل أوروبا. وعلى الجانب الآخر، يتعين على ديبالا أن يثبت لعالم كرة القدم أنه جاء ليصنع حقبة جديدة في هذه الرياضة، وأنه بات أيقونة أخرى للمنتخب الأرجنتيني بجانب النجم الكبير ليونيل ميسي، الذي يحتاج بشدة إلى وجود لاعبين قياديين جدد في منتخب التانغو. الكل الآن ينتظر ما يفعله ديبالا وهوعلى أبواب تقديم أوراق اعتماده نجماً عالمياً في مباراة بعيدة عن موطنه تقوده إلى لقب هو الأكبر والأكثر قيمة في عالم الساحرة المستديرة.
#بلا_حدود