الاحد - 13 يونيو 2021
الاحد - 13 يونيو 2021
No Image Info

محمد بن راشد يشهد جانباً من منافسات النسخة الأولى لـ «طواف الإمارات»



أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي،رعاه الله، أن الرياضة تشكل ركناً مهماً من أركان النهضة التنموية الشاملة في دولة الإمارات، مع تواصل جهود تطوير البنية الأساسية الرياضية في مختلف ربوع الدولة، وإيجاد الساحات اللازمة لتشجيع المجتمع الإماراتي على ممارسة الرياضة وجعلها أسلوب حياة، وكذلك من خلال الفعاليات الرياضية العالمية التي تنعقد منافساتها على أرض الإمارات، مستقطبة مشاركات واسعة من مختلف أنحاء العالم، ما يؤكد المساهمة في دعم مسيرة الرياضة العالمية عبر اهتمام الدولة بتوفير المقومات كافة التي تكفل نجاح تلك الفعاليات وخروجها على أفضل وجه ممكن.

جاء ذلك خلال متابعة سموه جانباً من منافسات النسخة الأولى لـ «طواف الإمارات» بمنطقة محمية المرموم في دبي، وذلك ضمن المرحلة الرابعة من الطواف «مرحلة بلدية دبي» لمسافة 205 كم، والتي تعد الأطول بين المراحل السبع للطواف.


واطلع سموه على مسار السباق خلال تلك المرحلة التي كانت انطلاقتها من منطقة جزيرة النخلة جميرة وتُختتم في منطقة حتّا، مروراً بمنطقة ميدان المرموم ثم دبي أوتودروم وبحيرة المرموم، بعدها صخرة فوسيل وجبل الحجار وقرية حتا التراثية ثم وادي هوب، لتختتم في سد حتّا.

رافق سموه خلال متابعة السباق وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل محمد بن عبدالله القرقاوي، والمدير العام لدائرة التشريفات والضيافة في دبي خليفة سعيد سليمان.

تنظِّم مجالس أبوظبي ودبي والشارقة الرياضية الطواف الذي تبلغ مسافته الإجمالية 1090 كم، تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة بدمج طوافي أبوظبي ودبي بعد خمس سنوات من النجاحات الكبيرة التي حققاها، وتنظيم طواف موحد يحمل اسم «الإمارات».

ويعد طواف الإمارات السباق العالمي الوحيد في الشرق الأوسط الذي يُقام ضمن أجندة سباقات الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية، ويستمر حتى 2 مارس المقبل، بمشاركة 140 دراجاً عالمياً يمثلون 20 فريقاً من خمس قارات.
#بلا_حدود