الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

ملعب ذياب عوانة في اتحاد الكرة. (الرؤية)

ملعب ذياب عوانة في اتحاد الكرة. (الرؤية)

سوء الملاعب يهدد مستقبل نجوم الكرة في الإمارات

كشفت إصابة لاعب الجزيرة أحمد ربيع الخميس الماضي أثناء مباراة فريقه الودية مع الإمارات عن أخطاء وعيوب هندسية في ملعبَي اتحاد الإمارات لكرة القدم في الخوانيج بدبي (ذياب عوانة والملعب الفرعي).

وكان ربيع تعرض لنزيف في المخ ولعملية بلع لسان، إثر اصطدامه بعمود الإضاءة القريب من الخط الجانبي للملعب، ما استدعى نقله للمستشفى.

وتتمثل أبرز عيوب الملعبين في اقتراب أعمدة الإضاءة من خطوط اللعب كما حدث في واقعة إصابة ربيع، إضافة لعدم توفر منطقة فنية معدة لجلوس اللاعبين البدائل والجهاز الفني، إذ يتم جلب عدد من الكراسي لجلوس الأجهزة الفنية والإدارية للفريقين.

وكذلك لا تتوفر حوامل ثابتة لعملية النقل التلفزيوني، خصوصاً أن الملاعب استضافت في الفترة الماضية العديد من المنافسات الرسمية لدوري المراحل السنية باعتبار أن اتحاد الكرة محايد، إضافة للمباريات الدولية الودية لمنتخبات الإمارات (الناشئين، الشباب، الأولمبي) بجانب تدريبات المنتخب الأول في أوقات سابقة.

ومن العيوب الأخرى التي تعاني منها الجماهير على ملعب ذياب عوانة ضيق مدرجاته، وعدم قدرتها على استيعاب الأعداد الكبيرة من الجماهير، وكذلك حجب الرؤية عن بعض أجزاء الملعب، حيث لا يستطيع البعض متابعة المباراة ومشاهدة أرضية الملعب كاملة، بينما لا تتوفر مدرجات في الملعب الفرعي.

من جانبه، رأى مدرب الفريق الرديف في بني ياس جمال الحساني في حديثه لـ «الرؤية» أن ما حدث لأحمد ربيع نتاج للإهمال وعدم تطبيق المعايير واللوائح المختصة بسلامة وأمن الملاعب من قبل اتحاد الكرة، متسائلاً، «هل ينتظر اتحاد الكرة حدوث كارثة لمعالجة الأخطاء الفنية والهندسية في ملاعبه».

وأشار، «سبق أن طالبنا اتحاد الكرة بمراجعة أمر سلامة الملاعب وتقويم الأخطاء الموجودة فيها، لا سيما أنها تستضيف مباريات رسمية في عدد من المسابقات».

وشدد الحساني على أن المسؤولية فيما حدث تقع على اتحاد الكرة باعتباره الجهة المنوطة بها متابعة معايير السلامة في ملاعب الأندية لمنحها تراخيص استضافة المباريات «إلا أننا نتفاجأ بغيابها عن ملاعبه التي تعرض سلامة اللاعبين للمخاطر».

وتمنى الحساني ألا تمر حادثة إصابة أحمد ربيع مرور الكرام، وأن تكون محطة لمراجعة الأخطاء وتصحيحها في أسرع وقت، وأن يمنع لعب أي مباريات أو تدريبات على الملعبين لحين إصلاحهما وتجهيزهما بالشكل المطلوب والسليم المطابق للمعايير الدولية المتعارف عليها.
#بلا_حدود