الاثنين - 20 مايو 2024
الاثنين - 20 مايو 2024

وحدة متطورة لتأهيل الإصابات الرياضية في مستشفى راشد

وحدة متطورة لتأهيل الإصابات الرياضية في مستشفى راشد
يخصص مستشفى راشد التابع لهيئة الصحة في دبي قريباً وحدة لإعادة تأهيل الرياضيين بعد تعرضهم للإصابات الخطرة أو خضوعهم للعمليات الجراحية.

وأوضح الاستشاري ورئيس قسم الطب البدني وإعادة التأهيل في المستشفى الدكتور محمد السويني، أن الوحدة ستكون بمثابة ورشة متكاملة تضم معدات ومعالجين متخصصين في إعادة تأهيل الإصابات الرياضية فقط.

وقال «الهدف من إنشاء هذه الوحدة إعادة تأهيل الإصابات الرياضية التي يتعرض لها لاعبو أندية المحترفين والرياضيون المعروفون بالدرجة الأولى، يليهم المرضى الآخرون».


وأشار إلى أن أي لاعب مصاب يمكنه التوجه إلى هذه العيادة، حيث سيتم تشخيص الحالة، وإجراء الفحوصات المطلوبة كالموجات فوق الصوتية والتصوير بالرنين المغناطيسي، والبدء ببرنامج إعادة التأهيل والذي يشمل العلاجين الوظيفي والطبيعي تحت إشراف الفريق الطبي المتخصص وكل ذلك في مكان واحد.


وتابع السويني «ستكون هناك متابعة للاعب المصاب في مرحلة التدريب، إذ يمكن له العودة إلى التدريب سواء في الصالة الرياضية أو النادي بعد موافقة الطبيب المشرف على حالته والتأكد من أنه قادر على ممارسة الرياضة بصورة آمنة، وسيكون هناك تواصل مع أطباء الطب الرياضي في الوحدة والمدربين الرياضيين والقائمين على الأندية الرياضية».

وتوقع السويني أن تستقبل الوحدة العلاجية الجديدة في المرحلة التجريبية ثلاثة إلى أربعة مرضى في كل جلسة، مرجحاً ارتفاع الطاقة الاستيعابية لها مع تطوير الوحدة بحسب المؤشرات الأولية.

ووفقاً للسويني فإن الرياضيين واللاعبين كانوا يتوجهون في السابق إلى العيادات الخاصة للخضوع لبرنامج تأهيل الإصابات الرياضية، وهنا تأتي أهمية الوحدة العلاجية الجديدة في مساعدتهم بالصورة المثلى، لافتاً إلى أن المريض يشعر بأمان في القطاع الحكومي أكثر من الخاص، إذ إن حقوقه محفوظة، والخدمات المقدمة لديهم لا يمكن أن تنخفض عن المستوى المطلوب نتيجة الرقابة والتقييم الدوريين، والأسعار في القسم أقل بكثير، إذ بلغت نسبة إسعاد المرضى في القسم 96 في المئة العام الماضي.

وأضاف أن مستشفى راشد يستقبل الكثير من الحالات المعقدة، أو التي تعرضت لخطأ في التشخيص أو العلاج، كما يتم تحويل أي مريض ساءت حالته في القطاع الخاص ولم يتم علاج مشكلته إلى القسم لعلاجه.

ولفت رئيس قسم الطب البدني وإعادة التأهيل إلى أن تأسيس هذه الوحدة العلاجية تدخل ضمن خطة كاملة لإعادة هيكلة القسم بشكل تام العام الجاري، وتشمل إعادة الهيكلة رفع عدد الغرف الخاصة بالعلاجات المختلفة من 16 غرفة إلى 25 غرفة، وزيادة عدد الموظفين والمعدات المستخدمة، وإضافة خدمات جديدة إلى القسم، مؤكداً أن إنجاز التطويرات سيتم بالتناسب مع الإمكانيات المتاحة لجهة المساحة وعدد الموظفين داخل القسم.