السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021

النيادي: التحكيم الإلكتروني ساهم في نجاح البطولة العربية



أشاد عبدالله سعيد النيادي رئيس اتحاد الإمارات للمواي تاي والكيك بوكسينغ رئيس الاتحاد العربي للمواي تاي بالنتائج الإيجابية التي حققتها البطولة العربية للمواي تاي التي ضمت 15 دولة عربية شقيقة واختتمت أمس الأحد في أبوظبي.

وأكد رئيس اتحاد المواي تاي والكيك بوكسينغ بأن التحكيم الإلكتروني ساهم بقدر كبير في النجاح التنظيمي للبطولة العربية، وذلك ترجمة للنجاح الذي حققته دورة التحكيم الإلكتروني المتقدمة التي نظمها اتحاد اللعبة في أكتوبر 2018 الماضي، بإشراف الاتحاد الدولي IFMA، والتي حظيت بمشاركة واسعة رجالية و نسائية، مما يشكل دعماً للعبة في البطولات القادمة.


وأضاف "تعتبر الدورة هي الأولى من نوعها على مستوى المنطقة والشرق الأوسط، والتي شهدت مشاركة 65 دارساً ودارسة من مختلف الدول العربية في مقدمتها الإمارات التي قدمت 50 دارساً، من بينهم 10 مواطنات، بإشراف مجموعة من المحكمين الدوليين".

وثمن النيادي النتائج التي حققها منتخب الإمارات الوطني للمواي تاي خلال البطولة العربية الحالية، مؤكداً أن ذلك بالرغم من حداثة الاتحاد وفترة مشاركته يمثل إنجازاً وحافزاً لمزيد من البذل والعطاء خلال البطولة الآسيوية المقبلة.

وتمكن المنتخبان الشقيقان الإماراتي والمغربي من صدارة الترتيب العام برصيد 4 ميداليات ذهبية لكل منتخب، وفي المركز الثالث حل منتخب مصر برصيد ذهبية واحدة أحرزتها اللاعبة إكرام أبو القمصان.

مشاركة وتنظيم

شاركت في البطولة كل من منتخبات السعودية، الكويت، البحرين، المغرب، سوريا، مصر، العراق ، الأردن، تونس، السودان، فلسطين، موريتانيا، وليبيا واليمن بجانب منتخب الإمارات منظم البطولة وذلك استثماراً لدعم القيادة الرشيدة وتوجيهات ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، حيث تم تسخير كل متطلبات النجاح والتميز لقطاع الشباب والرياضة، مما ساعد على تنظيم مختلف الفعاليات الرياضية بنجاح وتميز.

استعداد

يستعد اتحاد الإمارات للمواي تاي والكيك بوكسينغ تاي لاحتضان بطولة أمم كأس آسيا للمواي تاي لعام 2019 لأول مرة في ديسمبر القادم والتي تأتي ضمن احتفالات البلاد باليوم الوطني لإمارات المحبة والسلام والتسامح.، وذلك ثقة فيه بالرغم من حداثته، فقد أشهر في مايو 2017، حيث يتوقع أن تشهد البطولة مشاركة 40 دولة آسيوية.

وأعلن الاتحاد واللجنة المنظمة للبطولة الآسيوية المقبلة حالة الاستعداد والتأهب اعتباراً من أول نوفمبر المقبل، متطلعين لأن تخرج البطولة بشكل يتناسب وثقة الاتحادات الآسيوية للمواي تاي التي وضعت ثقتها في اتحاد الإمارات للمواي تاي، وقد أسهمت البطولة العربية في تعريف اللجنة المنظمة بالمتطلبات التنظيمية للبطولة المقبلة.

اعتماد

المواي تاي العربي على موعد مع نقلة نوعية، اعتباراً من دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020 بوجود مقعد للعبة، بعد أن تم اعتماد اللعبة ضمن الألعاب الأولمبية، مما يتيح الفرصة لرياضيينا المنافسة بقوة مع أبطال العالم والوقوف فوق منصات التتويج، مما يسهم في ارتفاع مستوى المواي تاي العربي.

تكريم

كرمت اللجنة المنظمة للبطولة العربية للمواي تاي الوفود المشاركة بفندق هيلتون كابيتال غراند أبو ظبي، بحضور عبدالله سعيد النيادي وياسر سالم نائب رئيس الاتحاد وطارق المهيري الأمين العام للاتحاد العربي للمواي تاي المدير التنفيذي للاتحاد مدير البطولة.

حيث شكر النيادي الوفود العربية الشقيقة المشاركة ،وقام بتكريم الوفود وتبادل الدروع والهدايا التذكارية.

وشمل التكريم لاعب منتخب الإمارات سمير نور الدين كأفضل لاعب في البطولة، ونال المنتخب المغربي لقب أفضل فريق في البطولة، ونال مدربه واسو الأحسن درع أفضل مدرب، وحظيت لاعبة المنتخب المغربي أميمة بلحرشة كأفضل لاعبة في البطولة، واستحق الحكم الإماراتي راشد آل علي درع أفضل حكم في البطولة وفهد العبدولي مدير الأنشطة باتحاد الإمارات للمواي تاي كأفضل فني في البطولة.

واستحق لقب الفريق المثالي المنتخب اليمني، ونال لقب أفضل لاعب صاعد لاعب منتخب الأردن طارق ناصر وأفضل (واي كرو) أمير إبراهيم من المنتخب العراقي.
#بلا_حدود