السبت - 14 ديسمبر 2019
السبت - 14 ديسمبر 2019
No Image

مكتسبات عديدة لناشئي أندية أبوظبي في "معايشة اليابان"

اختتمت بنجاحات عديدة "معايشة" ناشئي أندية أبوظبي تحت 16 سنة لأكاديمية نادي أوراوا ريدز الياباني والتي أقيمت على مدى 8 أيام في العاصمة اليابانية طوكيو، ضمن المرحلة السابعة من اتفاقية التعاون المشتركة بين مجلس أبوظبي الرياضي ومركز التعاون الدولي الياباني (JICE) ورابطة الدوري الياباني لكرة القدم، وذلك للعام الرابع على التوالي.

ويأتي البرنامج ضمن مساعي المجلس الهادفة للارتقاء بقاعدة فرق المراحل العمرية بأندية أبوظبي، وذلك بالاطلاع على التجارب الاحترافية المتقدمة وتعزيز تبادل الخبرات مع مجموعة من المدارس الكروية المتخصصة في أكاديميات كرة القدم، ومنها أكاديمية نادي أوراوا ريدز الياباني.

وشهدت فترة "المعايشة" تدريبات صباحية ومسائية لناشئي أندية أبوظبي، إضافة إلى 3 مباريات ودية مع فريق أكاديمية أوراوا ريدز الياباني تحت 16 سنة، وفريق تحت 18 سنة وفريق المدرسة العليا للأكاديمية.


كما شملت "المعايشة" حضور اللاعبين احتفالاً أقامه مركز التعاون الدولي الياباني، ورابطة الدوري الياباني لكرة القدم، كما شملت العديد من التدريبات الذهنية التي جمعتهم مع أقرانهم من أكاديمية أوراوا ريدز، فيما اختتم الوفد "المعايشة" بزيارة لمتحف كرة القدم الياباني، الذي افتتح أواخر عام 2003، ويطلق عليه «بيت الكرة»، ويتضمن أقساماً مختلفة، لتخليد اللحظات التاريخية في عالم كرة القدم، كما يضم العديد من الأقسام التي تستعرض تاريخ كرة القدم اليابانية، وأهم الإنجازات التي حققها "الساموراي" على مر التاريخ، إضافة إلى عدد من الكؤوس والميداليات التي تزين أقسام هذا المتحف العريق.

تعلم الانضباط التكتيكي

من جانبها، أشادت حورية الطاهري رئيسة الوفد ومدربة الفريق وممثلة مجلس أبوظبي الرياضي بمخرجات "المعايشة" والمكتسبات التي عاد بها ناشئو أندية أبوظبي، وخصوصاً أن الفترة شملت عدداً من التدريبات الصباحية والمسائية التي قادها مدربون من أكاديمية نادي أوراوا ريدز الياباني، إضافة إلى 3 مباريات ودية اتسمت بالقوة والجدية، على غرار كرة القدم اليابانية المتطورة بشكل لافت خلال الفترة الأخيرة، مبينة أن أهم مكتسبات "المعايشة" هو تعلم الانضباط التكتيكي الذي تتميز به كرة القدم اليابانية.

وقالت الطاهري: "فترة المعايشة التي قضاها اللاعبون في اليابان ستعود بالفائدة عليهم كلاعبين بالدرجة الأولى، وعلى أنديتهم بالدرجة الثانية، وخصوصاً بعد العمل الكبير الذي قام به اللاعبون، والاحتكاك بمدرسة من مدارس كرة القدم العالمية التي تعتمد على السرعة، والضغط على حامل الكرة، والعديد من صفات الانضباط والالتزام داخل وخارج المستطيل الأخضر".

وقالت الطاهري: "أتمنى من اللاعبين نقل مكتسبات المعايشة إلى زملائهم في أندية أبوظبي ليس على المستوى الفني فحسب، وإنما نقل الانضباط والالتزام الذي شاهدوه داخل وخارج الملعب أيضاً".

16 لاعباً

ضم الوفد حورية الطاهري رئيسة الوفد ومدربة الفريق وفيصل الحمادي وعفراء المهيري بجانب كل من اللاعبين: سالم محمد ـ هزاع سبيت ـ حمد فهد (الجزيرة)، سلطان زايد ـ سيف محمد ـ عادل عبدالله (بني ياس)، سعيد أحمد ـ علي محمد ـ مبارك سالم ـ خالد ناصر ـ عبدالله خالد (الوحدة)، خالد صالح ـ محمد جاسم ـ خالد الحساني (العين)، سعود خالد ـ علي الحمادي (الظفرة).
#بلا_حدود