الاثنين - 06 أبريل 2020
الاثنين - 06 أبريل 2020

شباب الأهلي ييتطلع للاحتفاظ بكأس الخليج العربي .. والنصر يتربص

تتجه الأنظار مساء الجمعة إلى استاد زعبيل بدبي لمتابعة الديربي الملتهب بين شباب الأهلي دبي والنصر في نهائي كأس الخليج العربي، في قمة يتطلع فيها شباب الأهلي إلى الاحتفاظ باللقب، في حين يسعى النصر لإضافة النجمة الثانية له بالمسابقة.

ويتربع شباب الأهلي على قائمة الأندية الأكثر تتويجاً باللقب، إذ حصل عليه في 4 مواسم (2011 ـ 2012، 2013 ـ 2014، 2016 ـ 2017 و2018 ـ 2019)، مقابل لقب وحيد للنصر أحرزه في موسم ( 2014 ـ 2015).

وأكمل الفريقان تحضيراتها للمباراة التي وصل إليها النصر بتخطيه العين بركلات الترجيح، في حين أقصى شباب الأهلي الجزيرة أيضاً بالركلات الترجيحية.


مواجهة قوية

وقال مدرب النصر كرونسلاف يورتشتيتش في المؤتمر الصحافي التقديمي: «المباراة ليست عادية وإنما مواجهة نهائية تحتاج لاستعدادات من نوع خاص، ولكننا قمنا بإعداد خاص لها في الأسبوع الماضي، ولا أود أن أضع اللاعبين تحت الضغوطات خصوصاً الشباب منهم الذين لا يحظون بالخبرات المطلوبة لمثل هذه المواجهة.

وكشف يورتشتيش عن غياب المدافع محمود خميس رسمياً عن المباراة بسبب التحاقه بدورة الخدمة الوطنية.

ووصف يورتشيتش منافسه شباب الأهلي بالخصم القوي، إلا أنه شدد على أن فريقه النصر كبير وقادر على تحقيق الفوز في مواجهة اليوم، خصوصاً أنه استطاع إلحاق الهزيمة الأولى بشباب الأهلي في دوري الخليج العربي، وما حدث في دور الـ16 لكأس صاحب السمو رئيس الدولة على الملعب نفسه الذي يحتضن نهائي كأس الخليج العربي عندما خرجنا أمام الفرسان تعلمنا منه وسيرى الجميع فريقاً مختلفاً في لقاء الغد.

سعادة ليما

أكد لاعب النصر البرازيلي غلوبير ليما جاهزيتهم التامة لخوض المباراة النهائية في كأس الخليج العربي معرباً عن سعادته بخوض أول نهائي له مع نادي النصر الذي انضم إليه في بداية الموسم واعداً جماهير النصر ببذل اقصى جهود في المباراة لتحقيق الهدف الأساسي وهو الفوز بلقب البطولة لعودة الفريق للبطولات.

وأضاف، «لدينا ثقة كبيرة في أنفسنا، ومثلما قدمنا مواجهة كبيرة أمام العين في الدور نصف النهائي للمسابقة نفسها فنحن قادرون على تكرار الأمر نفسه في مباراة النهائية والظفر بها».

أهمية

أكد مدرب شباب الأهلي ردولفو أروابارينا، أهمية المواجهة التي تجمعه بالنصر صاحب الطموح الكبير للفوز بالمباراة حتى يستطيع العودة لمنصات التتويج على حد تعبيره، «في المقابل نحن يجب علينا أن نبذل كل جهودنا للمحافظة على لقبنا السابق في البطولة».

بدوره، أثنى قائد شباب الأهلي ماجد ناصر، على المستوى المميز الذي ظل يقدمه في الفترة الماضية، وبشكل عام تفاصيل صغيرة ستحسم اللقاء وفريقنا مزيج بين الشباب والخبرة.

وتمنى ناصر ألا تصل المباراة إلى الركلات الترجيح وأن تحسم نتيجتها مبكراً، لافتاً إلى أن خطورة فريق النصر تأتي من جميع اللاعبين سواء احتياط أو أساسيين خصوصاً المهاجم الإسباني نيغريدو ولذلك سيعمل على التعامل معهم بالجدية اللازمة.

#بلا_حدود