الاحد - 31 مايو 2020
الاحد - 31 مايو 2020
تيغالي خلال حصة تدريبية للوحدة. (الرؤية)
تيغالي تأل بشكل لافت مع الوحدة هذا الموسم. (الرؤية)

بعد 7 مواسم مع العنابي.. هل يخلع تيغالي قميص الوحدة؟

لا يختلف اثنان، ربما، على الدور الكبير الذي ظل يلعبه ولا يزال المهاجم سباستيان تيغالي في هجوم الوحدة، حيث ارتباط اسمه بالانتصارات والأهداف الصعبة التي طالما أسعدت جماهير أصحاب السعادة.



والآن، وبعد مرور 7 أعوام على انضمامه إلى العنابي، يمتلك النجم البالغ من العمر (35 عاماً) في رصيده التهديفي في دوري الخليج العربي 152 هدفاً بفارق 13 هدفاً عن الهداف التاريخي للدوري الإماراتي فهد خميس الذي يتصدر بـ165 هدفاً.



هذا التوهج أهل تغالي، بحسب متابعين، للحصول على الجنسية الإماراتية، ويصبح بالتالي متاحاً للعب بقميص الأبيض المتأهب لعودة قوية للتنافس القاري والدولي، بعد انتخاب مجلس إدارة جديد لاتحاد الكرة.



وبعيداً عن كل هذا، سينتهي عقد تيغالي مع الوحدة بنهاية الموسم الحالي، في وقت لا تزال فيه جماهير النادي ترغب في التعرف على مصيره، في ظل عدم توارد أنباء في هذا الاتجاه، باستثناء تصريح لتيغالي نفسه قال فيه إنه خفض راتبه من أجل الاستمرار مع النادي العاصمي، مبدياً رغبة كبيرة في الاستمرار مع العنابي حتى موعد اعتزاله.



وفي تصريحات أخرى ألحقها بحديثه عن تخفيض الراتب، قال النجم إن الفارق شاسع بين العرض والطلب بينه وبين نادي الوحدة، ما رسم أكثر من سيناريو لما يدور في الكواليس بين العنابي ونجمه الكبير.

تيغالي خلال حصة تدريبية للوحدة. (الرؤية)

ومن أبرز تلك السيناريوهات رحيل محتمل لتيغالي بنهاية هذا الموسم، خصوصاً وأنه متمسك بمطالبه في الوقت الذي يتوقع الشارع الكروي المحلي والعالمي خارطة جديدة وتغيرات عدة ستطال كرة القدم العالمية والمحلية، ليبقي بالتالي الباب مفتوحاً بشدة على هذا الاحتمال.



هل الوحدة لا يزال بحاجة لتيغالي؟

رأى لاعب الوحدة سابقاً زايد الكثيري أن يقف العنابي على أي لاعب مهما كان وزنه وقيمته، موضحاً أنه لعب إلى جوار تيغالي ويعرفه جيداً كلاعب محترف ومتميز في تعامله مع الاحتراف، مشيراً إلى أن الفريق الكبير يحتاج دائماً لوجود بدائل وخيارات أصغر عمراً لمساعدة الفريق في الحاضر والمستقبل.



وأضاف: «لا بد من وضع موضوع العمر في الاعتبار لا يختلف اثنان في قيمة تيغالي الفنية، وإذا جدد النادي معه لموسم آخر لا بد من أن يتواجد بديل محترف أصغر عمراً قوي لأن الإصابة متوقعة في حق تيغالي بعد أن أكمل الـ35 عاماً، فلاعب الكرة مهما كان ماهراً إلا أن الجسم لا يطاوعه دائماً والأمثلة كثيرة على ذلك».



رغم تشديده على ضرورة تفكير الوحدة في بديل مستقبلي للاعب، فإنه عاد وأكد: «تيغالي يحتاج للوحدة للاستقرار والحصول على فرصة اللعب للمنتخب الاماراتي، والوحدة يحتاج لنجمه الكبير الذي مكث أعواماً طوالاً معه، وهذا يعزز حتمية وصول الطرفين لتجديد عقد اللاعب».

#بلا_حدود