السبت - 11 يوليو 2020
السبت - 11 يوليو 2020

أبيض الناشئين يبدأ الإعداد للآسيوية عن بعد

أكمل الجهاز الفني لمنتخب الإمارات للناشئين بقيادة المدرب الوطني ماجد سالم، ترتيباته لانطلاق المرحلة الأولى من إعداد المنتخب للمشاركة في كأس آسيا تحت 16 سنة، التي تحتضنها البحرين أكتوبر المقبل.

وتنطلق مرحلة التحضيرات الأولى عن بعد، نظراً للإجراءات الاحترازية المتخذة للحد من انتشار فيروس كورونا في الدولة حيث أوقف النشاط الرياضي في مارس الماضي.

وكان أبيض الناشئين ضمن التأهل للنهائيات الآسيوية في سبتمبر من العام الماضي في التصفيات التي احتضنتها قرغيزستان بتصدره ترتيب المجموعة السادسة بمشاركة منتخبات الدولة المضيفة، العراق، ولبنان.

وتضم القائمة الأولية التي ستخوض التدريبات عن بعد 27 لاعباً، جرى اختيارهم من قبل الجهاز الفني لتنفيذ البرنامج التدريبي المعد منقبل المدرب، والذي يركز على تدريبات اللياقة البدنية حتى يستعيد اللاعبون لياقتهم البدنية بعد توقف النشاط الرياضي لفترة طويلة، ومن ثم الانخراط في بقية التدريبات، التي سيتم إرسالها للاعبين عن طريق تطبيق التواصل الاجتماعي «واتساب»، وبرنامج «زووم».

ويهدف الجهاز الفني من بداية الإعداد مبكراً، الاطمئنان على جاهزية اللاعبين للمشاركة في البطولة، ومعايشتهم لأجوائها منذ الآن، لا سيمافي ظل الظروف الحالية، التي لا تسمح للمنتخب بأجراء تجمع داخلي، وكذلك توقف نشاط الأندية منذ وقت ليس بالقصير ما يؤثر على جاهزية اللاعبين.

وتجرى قرعة كأس آسيا بماليزيا للناشئين في 18 يونيو المقبل في مقر الاتحاد الآسيوي، وفقاً للموعد المعلن مسبقاً حيث لم يتم تأجيلها لموعد جديد بحسب التعميم الذي وصل للاتحادات الوطنية مؤخراً.

وقال مدرب أبيض الناشئين ماجد سالم لـ«الرؤية» إن جميع اللاعبين جاهزون لبدء الإعداد الذي سيستمر لمدة 30 يوماً كمرحلة أولى تبدأ من 30 مايو الجاري.

وأشار سالم إلى أن الجهاز الفني للمنتخب أعد برنامج مرحلة الإعداد الأولية وتم رفعه للإدارة الفنية لاتحاد الكرة لإجازتها تمهيداً لإرساله لللاعبين عن طريق برامج الفيديو باستخدام وسائل التواصل عن بعد.

وأضاف: «الظروف التي يمر بها العالم حتمت علينا أن نواكب المرحلة ونبدأ إعداد المنتخب للكأس آسيا تحت 16 سنة، بهذا الوضع نسبة للإجراءات المتخذة للحد من انتشار فيروس كورونا في الفترة الراهنة، وبمجرد انتفاء تلك الإجراءات سنعود للتجمعات الداخلية».

وأوضح أن اللاعبين في حالة معنوية وذهنية جيدتين خصوصاً أنهم متأقلمون على طريقة التواصل عن بعد من خلال اكتسابهم لخبرة كبيرة فيها طوال الفترة الماضية، بفضل وزارة التربية والتعليم التي اعتمدتها وسيلة لمواصلة الدراسة للطلاب فجميع لاعبي أبيض الناشئين طلاب في المدارس ولذلك لن نعاني من التواصل ومتابعة اللاعبين في مرحلة الإعداد الأولى.

وأكد مدرب أبيض الناشئين أنهم كجهاز فني جاهزون لكل السيناريوهات سواء بإقامة البطولة في مواعيدها أو تأجيلها، ومن هذا المنطلق جاءت خطتهم للإعداد مبكراً تحسباً لما قد يسفر من قرارات من قبل الاتحاد الآسيوي.

وخلص سالم إلى أنهم يخططون للاستفادة من التجربة التي مر بها عالم كرة القدم بسبب وقف النشاط الجماعي، جراء انتشار فيروس كورونا، وذلك بابتكار أساليب وطرق تمكنهم من استمرار التدريبات، للاستفادة منها مستقبلاً في حال حدوث تجارب مماثلة، دون أن يكون هناك استسلام للأوضاع الراهنة.

#بلا_حدود