الاحد - 12 يوليو 2020
الاحد - 12 يوليو 2020

محمد يوسف: فضلت الاستقرار مع خورفكان وعودتي للمنتخب مسألة وقت

تلقى حارس مرمى خورفكان محمد يوسف المتألق مع فريقه في الموسم الحالي عروضاً عديدة من أندية الوصل، اتحاد كلباء، والفجيرة في الأيام الماضية، إلا أن مجلس إدارة شركة كرة القدم في خورفكان حسم الجدل أمس السبت بتجديد التعاقد معه لموسمين مقبلين.

وأكد يوسف لـ«الرؤية» أنه فضل الاستقرار مع نسور خورفكان عطفاً على التعامل الجيد من الأجهزة الفنية والإدارية في الفريق، مشيراً إلى أن العقد يتضمن بنداً بإلغائه في حال لم يواصل الفريق في المحترفين، «أتمنى ألا يحدث ذلك، لأن الفريق يستحق أن يكون مع الكبار عطفاً على الأداء الذي ظهر في الدور الثاني من الدوري».

ويؤيد حارس خورفكان قرار إلغاء جميع مسابقات الموسم، موضحاً «التركيز على هدف واحد أفضل من التشتت، من الصعب أن يكون الفارق الزمني بين موسم وآخر أسبوعين، فهناك أندية ترغب في تجديد عقود لاعبيها وأخرى تبحث عن لاعبين للتعاقد معهم وكل ذلك يكلف الأندية مجهوداً نفسياً ومادياً».

واعتبر يوسف تغيير مدربي حراس مرمى المدارس السنية والمبالغ الزهيدة التي تتعاقد بها إدارات الأندية مع هؤلاء المدربين فضلاً عن التركيز على مدربي الفرق وليس مدربي حراس المرمى أسباباً رئيسة في ندرة هذا المركز الذي يجد إهمالاً ملاحظاً خصوصاً بالمراحل السنية.

ويرى حارس مرمى خورفكان الذي مثل المنتخب في 7 تجمعات منذ عام 2014 وكان يلعب وقتها للشارقة أن عودته إلى صفوف المنتخب مسألة وقت ليس إلا، مؤكداً أنه يسعى لمضاعفة جهده للتألق مع فريقه الحالي والعودة لارتداء قميص الأبيض.

#بلا_حدود