الاحد - 12 يوليو 2020
الاحد - 12 يوليو 2020
No Image

الهيئة العامة للرياضة تبحث الاستعداد لمرحلة ما بعد كورونا

عقد مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة اجتماعاً عن بعد، برئاسة عبدالرحمن بن محمد العويس وبحضور جميع الأعضاء إلى جانب الأمانة العامة للهيئة ممثلة في الأمين العام والأمناء المساعدين وبمشاركة العنود السعدي عضو مجلس الإدارة عن فئة الشباب ومحمد نقي ممثل الأمانة العامة لمجلس الوزراء.

ووجه عبدالرحمن محمد العويس خلال ترؤسه الاجتماع بضرورة بناء استراتجيات تلامس الظروف والتطورات العالمية ووضع سياسات واضحة وبناءة لتحقيق استمرارية الأنشطة الرياضية بما يتوازى مع الإجراءات المتخذة عالمياً على صعيد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بما يعود على القطاع الرياضي بالنمو والاستقرار.

وشدد المجلس على أهمية أن تكون دولة الإمارات الأكثر استعداداً والأسرع نهوضاً على مستوى القطاع الرياضي لما يحظى من أهمية، وأن على الاتحادات الرياضية بالدولة أن تعمل بشكل مبتكر وبطريقة أشمل تستوعب متطلبات المرحلة وتحدياتها، مؤكدين أن القطاع الرياضي بحاجة لترسيخ أكبر من خلال برامج جديدة ومشاريع استثنائية تعالج وتقف أمام التحديات التي شهدها القطاع الرياضي خلال الأزمة التي واجهتها كافة القطاعات في العالم بلا استثناء، وصياغة سياسات استشرافية تضمن استمراية العمل مهما بلغت التحديات و تخطيط وبناء آليات عمل مبتكرة غير تقليدية تمكن المجتمع الرياضي من التعامل مع المستجدات وتحويلها إلى فرص ونموذج يضرب به المثل.

وكما اعتمد المجلس عدة قرارات كان أهمها التوجيه بإقامة انتخابات مجالس إدارات الاتحادات الرياضية في وقتها دون تأجيل وذلك بالتنسيق مع اللجنة الأولمبية الوطنية.

واستعرض المجلس توجيهات حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة نحو الاستعداد للخمسين ضمن رؤى وتطلعات القيادة الرشيدة التي تسعى لصقل كافة قطاعات الدولة بشكل متميز ومنفرد.

كما وجه المجلس بالتعميم على الاتحادات الرياضية لوضع تصور للاشتراطات المتبعة وآليات العودة للنشاط الرياضي بالدولة بالسرعة الممكنة.

#بلا_حدود