الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021
مدرب بني ياس آيسايلا. (الرؤية)

مدرب بني ياس آيسايلا. (الرؤية)

بني ياس يتوعد المنافسين بقوة لاتينية ضاربة

اكتسح بني ياس موسم انتقالات الصيف على مستوى الانتدابات من المحترفين الأجانب من حيث النوعية، وبدا جلياً أن العمل الذي أنجز تم بهدوء وتركيز وحرفية في اختيار ثلاثي الفريق الجديد البرازيلي جواو بيدرو من الظفرة والثنائي نيكولاس خمينيز أفضل صانع ألعاب في الدوري الأرجنتيني ومواطنه ألفارو سواريز.

والجديد في انتدابات بني ياس هذا الموسم الاتجاه الكامل لقارة أمريكا اللاتينية ولم يحدث أن لعب بني ياس بثلاثة لاعبين من أمريكا الجنوبية ودرج النادي على انتداب لاعبين من أوروبا والقارات الأخرى حتى موسميه الأخيرين، حيث تواجد مع الفريق في الموسمين الماضيين الجناح الهولندي جورج ليروي والإسباني بيدرو كوندي والجنوب أفريقي باتوسي والكازخستاني ريتشارد الميدا وغيرهم.

ويبقى الصربي ساشا أفكوفيتش ضمن قائمة الفريق التي ستخوض استحقاقات الموسم المقبل رغم مغادرة الألماني شايفر الذي اختاره الموسم الماضي ليلعب تحت القيادة الفنية للمدرب الروماني دانيال آيسايلا في الموسم الجديد.

وكان حسم إدارة بني ياس لصفقة جواو بيدرو (27 عاماً) من الظفرة بعد مفاوضات ماراثونية ضربة قوية وخبراً مدوياً أسعد جماهير السماوي كثيراً لما عُرف عن المهاجم البرازيلي من فعالية أمام مرمى المنافسين انتظرتها منذ مغادرة الإسباني كوندي منتصف الموسم الماضي وظل مكانه شاغراً بحكم التكتيك الذي اتبعه مدرب الفريق السابق شايفر بعدم وجود المهاجم الصريح ما أثر كثيراً على فعالية الفريق الهجومية والنجاعة في حسم الهجمات.

قضى بيدرو موسماً رائعاً مع فارس الظفرة الذي كان قاب قوسين أو أدنى من التتويج بلقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة لو لا قرار إلغاء البطولة والمباراة النهائية التي كانت مقررة أمام العين، وشارك في 17 مباراة من أصل 19 ضمن دوري الخليج العربي أحرز فيها 12 هدفاً وصنع هدفاً.

كما نزل خبر تعاقد بني ياس مع الثنائي الأرجنتيني القوي ألفارو سواريز ونيكولاس خمينيز برداً وسلاماً على جماهير السماوي التي كانت دائماً ما تطالب إدارة النادي بانتدابات قوية تعيد سطوة السماوي إلى البطولات المحلية.

يلعب سواريز (27 عاماً) في مركز الوسط ويمتلك قدماً يسرى قوية يستطيع بها فعل أشياء كثيرة ورائعة بإرسال الكرات البينية المتقنة للمهاجمين أمامه وقد اختير ضمن القائمة المثالية للدوري الأرجنتيني مع فريقه السابق أرسنال سارندي.

أما صانع الألعاب خمينيز ( 24 عاماً) فهو من اللاعبين المبدعين لدرجة أن ناديه أرسنال سارندي لم يشأ الاستغناء عنه بل أعاره لبني ياس لموسم واحد يمكنه تجديده باتفاق الطرفين، ويجيد خمينيز اللعب في أكثر من مركز من مراكز الهجوم في صناعة اللعب والطرفين الهجوميين، وخاض 22 مباراة في الدوري الأرجنتيني أحرز فيها 7 أهداف وصنع 3.

وحصد خمينيز جائزة أفضل صانع ألعاب في الموسم الماضي واختير ضمن تشكيلة الموسم المثالية في الدوري الأرجنتيني في الموسم.

ومع التعاقد مع الثلاثي اللاتيني إضافة للاعبين المواطنين القدامى والجدد، ارتفع سقف الطموحات لدى جماهير بني ياس التي تتمنى أن تمسح من ذاكرتها مواسم المعاناة لتنظر للمستقبل بإيجابية.

وتبقى جميع هذه الأوراق بيد المدرب الروماني دانيال آيسايلا فإن أحسن استثمارها سيعيد بني ياس لسطوته ويمسح من ذاكرة جماهيره موسمه الأخير الذي أنهاه في المركز التاسع برصيد 23 نقطة في 19 مباراة.

#بلا_حدود