الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021
لاعب العين إسلام خان. (من المصدر)

لاعب العين إسلام خان. (من المصدر)

إيقاف «خان» يربك حسابات العين.. غراب: فرصة جيدة للبديل

فاجأ الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، نادي العين، أمس الثلاثاء، بإيقاف لاعبه الكازخستاني إسلام خان مؤقتاً، بسبب وجود عينة إيجابية في الفحص الذي أُجري له إبان مشاركته مع العين في تجمع دوري أبطال آسيا، سبتمبر الماضي.



ومن جهة أخرى، جاء الإيقاف في وقت حرج للعين، وذلك بعد تأكد غياب مدافعه محمد شاكر لمدة شهر بسبب إصابة بتمزق في أربطة كتفه اليسرى، ما يحتم على مدرب الزعيم البرتغالي بيدرو، العمل على إيجاد بدائل سريعة، بحال قرر الآسيوي معاقبة خان، وتحديداً في فترة التوقف الدولي للمسابقات حالياً.



وشارك إسلام خان (27 عاماً) مع العين في مبارياته الآسيوية أمام السد والنصر السعودي وسيباهان، وينتظر الاتحاد القاري نتيجة العينة الثانية التي أخذت من اللاعب قبل اتخاذ القرار النهائي.



وكان خان على وشك المغادرة للانضمام لمنتخب بلاده كازخستان في المباراة الودية المقررة ضمن أيام فيفا.

لاعب العين إسلام خان. (من المصدر)



من جانبه قلل المحلل الفني محمد مطر غراب من تأثير قرار الآسيوي بإيقاف خان عن اللعب لحين صدور القرار الثاني على فريقه العين، موضحاً أن هذه الأشياء تحدث في كرة القدم، وأن العين كنادٍ كبير يجب أن يكون دائماً على أهبة الاستعداد بالبدائل التي تسد النقص فوراً وبنجاعة تامة.



وأضاف:«كرة القدم هي لعبة الاستفادة من كل القرارات الإيجابية والسلبية وتحويلها لمصلحة الفريق في الجوانب الفنية والمعنوية مثل تعزيز دوافع أكثر من بديل ليسد محل خان، ودوماً غياب أي لاعب يمنح الفرصة لظهور البديل الذي يجب أن يكون دوماً جاهزاً لهذه المهمة، وحدوث مثل قرار الإيقاف يعني فرصة ممتازة لبديل أو أكثر لسد الفراغ، وهي فرصة لإثبات الذات والبرهنة على القدرات».

وأردف: «العين ينبغي أن يكون لديه عدد وافر من البدلاء الذين يؤدون بنفس مستوى اللاعب المتغيب، خاصة في المركز 8 أمثال محمد عبدالرحمن وريان يسلم، وحتى اللاعبين الشباب مثل محسن عبدالله وغيرهم من اللاعبين الشباب في قائمة الفريق، لذلك على جماهير العين ألا تقلق لأن فريقها زعيم يقدر على التعامل مع مثل هذه الظروف».

#بلا_حدود