الجمعة - 04 ديسمبر 2020
الجمعة - 04 ديسمبر 2020
ويلتون سواريز. (من المصدر)
ويلتون سواريز. (من المصدر)

الشارع الرياضي يدعم سواريز في «واقعة العنصرية»

اتهم مهاجم الشارقة البرازيلي ويلتون سواريز، أحد لاعبي فريق النصر بوصفه بالقرد، وذلك أثناء مباراة الفريقين، مساء الجمعة، لحساب الجولة السادسة لدوري الخليج العربي والتي انتهت لمصلحة الملك بهدفين لهدف.

وكشف سواريز في تغريدة نشرها على حسابه الشخصي في تطبيق تبادل الصور (إنستغرام) عقب المباراة، عن سبب غضبه وتأثره الشديدين اللذين ظهرا عليه أثناء المباراة بعد احتكاكات مع أحد لاعبي النصر، لافتاً إلى أنه واجه عنصرية، حيث نُعت بالقرد، إلا أنه تعامل مع الأمر باحترافية وأضاف: نحن جميعاً متساوون والاحترام فوق كل شيء.

ووجد سواريز حملة تضامن واسعة من قبل جماهير الشارقة التي وصفته بالخلوق في عدد من التعليقات في مواقع التواصل الاجتماعي.

وبدوره، نشر الشيخ أحمد بن عبدالله آل ثاني رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة السابق، تغريدة في حسابه على منصة توتير جاء فيها (لا مكان للعنصرية والتمييز من أي نوع في كرة القدم).

ومن جانبه، بعث رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة الحالي علي سالم المدفع، تحياته إلى مهاجم الفريق ويتلون سواريز، قائلاً في تغريدة على حسابه الشخصي في توتير (تحيتنا للاعب الخلوق والمحترف ويتلون سواريز بعد انتهاء المباراة).

سواريز خلال مباراة الشارقة والنصر. (من المصدر)



فيما نشر مواطنه وزميله في الفريق كايو لوكاس صورة تجمعه مع سواريز في حسابه الشخصي على (إنستغرام) وعلق عليها (أنا هنا لحمايتك وتستطيع الاعتماد عليَّ).

وبحسب اللائحة الاسترشادية للمخالفات والعقوبات الانضباطية الخاصة بمسابقات اتحاد الكرة، فإن البند الرابع الفقرة (ب) ينص على معاقبة كل من ازدرى أو ميّز أو شوّه سمعة أحد بأي طريقة من طرق العلانية، بسبب العنصر أو اللون أو اللغة أو الدين أو الأصل، فإن كان من اللاعبين المواطنين، يعاقب بالإيقاف 12 مباراة، وغرامة مالية 15 ألف درهم، أو إيقاف سنة ميلادية، والغرامة 20 ألف درهم، وإذا كان من اللاعبين الأجانب، الإيقاف 12 مباراة والغرامة المالية 25 ألف درهم، أو إيقاف سنة ميلادية وغرامة مالية 30 ألف درهم.

وفيما لم يرد أي نص بخصوص معاقبة اللاعب الذي يرتكب مخالفة تحت بند العنصرية في اللائحة الاسترشادية للمخالفات والعقوبات الانضباطية الخاصة بمسابقات رابطة المحترفين الإماراتية، وفقاً للائحة المنشورة على الموقع الرسمي لاتحاد كرة القدم.

وفي حال وصول واقعة (سواريز) إلى أروقة لجنة الانضباط في اتحاد الكرة، فإن اللجنة ستحقق في الواقعة باستدعاء الشهود والاستماع إلى شهادات الحكم، وكذلك تقارير مراقب المباراة، وحكم الساحة، بجانب مشاهدة الفيديو الخاص بالمباراة، وذلك لإثبات صحة الواقعة، ثم الوصول لحكم انضباطي حيالها، بناء على ما يوجد من نصوص ولوائح بهذا الخصوص.

وفي السياق ذاته، أكد المستشار القانوني مراد عطعوط أحقية سواريز في تقديم شكوى جزائية وإقامة ادعاء بالحق المدني، في حال رغب في ذلك، موضحاً بأن هناك فرقاً بين عقوبات التمييز والكراهية والعقوبات الخاصة بالسب والقذف والشتم ونوه إلى أن تكليف القضية يكون وفق رؤية النيابة صاحبة الاختصاص وفق النص القانوني.

وقال عطعوط في حديث لـ«الرؤية»: «ووفق المادة 372 من قانون العقوبات الاتحادي يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنتين أو بالغرامة التي لا تجاوز 20 ألف درهم من أسند إلى غيره بإحدى طرق العلانية واقعة من شأنها أن تجعله محلاً للعقاب أو للازدراء».

#بلا_حدود