الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021
إيغور جيسوس. (الرؤية)

إيغور جيسوس. (الرؤية)

جيسوس.. من لاعب ذي نزعة دفاعية إلى صدارة هدافي دورينا

أثبت اللاعب المقيد في فئة المقيمين بصفوف شباب الأهلي دبي، البرازيلي إيغور جيسوس، جدارته بارتداء قميص فريقه، ونجح في وضع بصمته سريعاً، بعدما انفرد بصدارة قائمة هدافي دوري الخليج العربي بعد 8 جولات فقط وقبل خوض منافسات الجولة التاسعة متغلباً على جميع الأسماء الكبيرة في «دورينا».

وشارك إيغور (19 عاماً) في جميع مباريات فريقه بدوري الخليج العربي حتى الآن، أحرز فيها 9 أهداف متصدراً قمة ترتيب قائمة الهدافين، في المرة الأولى التي ينجح لاعب مقيم في الوصول إلى هذه المكانة، منذ السماح للاعبين المقيمين ومواليد الدولة بالمشاركة مع فرقهم الموسم قبل الماضي.

ولم يقتصر تألق مهاجم كوريتيبا البرازيلي السابق على مشاركاته في دوري الخليج العربي، ولكنه نجح في التسجيل لفريقه أيضاً في كل من بطولتي كأس الخليج العربي وكأس صاحب السمو رئيس الدولة بمعدل هدف في كل بطولة ليرفع إجمالي أهدافه حتى الآن في موسمه الأول مع شباب الأهلي إلى 11 هدفاً في كل المسابقات.

وربما لا يعلم الكثيرون أن إيغور كان على وشك الانضمام إلى صفوف فريق الشارقة، قبل أن يغير مساره بعد اتفاق ناديه السابق مع شباب الأهلي مستفيداً من لائحة إمكانية تسجيله مباشرة ضمن فئة المقيم لأول مرة باعتباره من مواليد 2000 وما فوق (وتحديداً 25 فبراير 2001).

ولفت التألق الكبير للاعب مع شباب الأهلي، وسائل الإعلام البرازيلية خاصة أن هذه النجومية لم تكن واضحة بالصورة ذاتها مع فريقه السابق كوريتيبا أحد أندية دوري الدرجة الأولى البرازيلي، وفي تصريحات لصحيفة «امادويوس سبورتس» أكد اللاعب أنه اكتشف قدراته الهجومية بصورة أفضل مع شباب الأهلي، بعدما كان يميل للنواحي الدفاعية أكثر مع فريقه السابق كوريتيبا.

وقال إيغور: «في أول أيامي بالفريق، كنت في مرحلة التأهيل للمشاركة، وغالباً موقعي متأرجح ما بين الدخول في التشكيلة الأساسية أو التواجد على مقاعد البدلاء، لكن بعد أول هدفين فقط أحرزتهما تغيرت قناعات المدرب الإسباني جيرارد زاراجوسا، خاصة مع امتلاكي أسلوب أداء خاصاً متماشياً مع طريقة لعب المدرب».

وشارك إيغور في مباريات شباب الأهلي الثماني في الدوري جميعها لكن تم استبداله في 4 مباريات منها بإجمالي زمن لعب 659 دقيقة فقط أحرز خلالهما 9 أهداف.

واعترف إيغور بأن الفكر التدريبي لكل مدرب قادر على إظهاره بصورة مختلفة، وقال: «تغيير المدربين لمركزي يؤثر على أداء، في كوريتيبا كنت ادافع معظم الوقت، أما هنا فأهاجم باستمرار».

وكشف مهاجم شباب الأهلي عن أن انتقاله للعب في دوري الخليج العربي كان مفاجأة شخصية بالنسبة له، بعدما أبلغه مسؤولي ناديه بوجود عرض له للانتقال إلى فريق الشارقة - في البداية - وذلك في ظل رغبة النادي البرازيلي في بيعه والاستفادة من القيمة المالية لانتقاله، مشيراً إلى أنه فوجئ بعد أيام بتحويل مساره إلى شباب الأهلي ذو الصفقة المالية الأعلى.

وانضم إيغور لصفوف فريق كوريتيبا، والذي يطلق عليه اختصارا «كوكسا» وهو في سن الـ13 واستمر في صفوفه 6 سنوات حتى عام 2019 قبل أن يتم تصعيده إلى الفريق، بعد تألقه في مباريات الفريق ببطولة كأس ساو باولو لكرة القدم للناشئين، ونجح في الحصول على أول فرصة له مع فريق محترف الذي شارك معه في 56 مباراة في مختلف البطولات ولكنه سجل 7 أهداف فقط.

وكشف لاعب شباب الأهلي عن تخوفه في البداية من خطوة انتقاله إلى دولة جديدة وبيئة مختلفة عنه وعن ثقافته، مع صعوبات في التواصل بسبب عامل اللغة، قبل أن تتبدد كل هذه المخاوف بعد أيام قليلة من وصوله، وزادت ثقته وشعوره بالراحة بعدما نجح في هز الشباك في ثاني مباراة له مباشرة، مبينا أنه استعان بمعلم للغة الإنجليزية وذلك على اعتبار أنها اللغة الأكثر انتشاراً بعد العربية.

وأوضح إيغور أن حلمه الأكبر هو اللعب في أوروبا، وقال: «سأبذل قصارى جهدي هنا لتحقيق هذا الحلم، الحلم الكبير الذي سلكه العديد من النجوم اللعب في أوروبا».

#بلا_حدود