الثلاثاء - 09 مارس 2021
Header Logo
الثلاثاء - 09 مارس 2021
 محمد عبدالباسط. (من المصدر)

محمد عبدالباسط. (من المصدر)

عبدالباسط: لست نادماً على مغادرة الوحدة

قال لاعب خط وسط الشارقة محمد عبدالباسط، إنه سعيد بتجربته مع الملك، وليس نادماً على قراره بمغادرة ناديه السابق الوحدة، على الرغم من أنه لا يلعب حالياً أساسياً في بعض المباريات ويتم الدفع به أساسياً في أخرى، لافتاً إلى أنه جاهز للمشاركة في أي وقت، ورهن إشارة المدرب عبدالعزيز العنبري.

وشدد على أنه لا يتضايق من الجلوس على دكة احتياط الملك في بعض المباريات، ويحترم خيارات المدرب، إلا أنه يجتهد في التدريبات والمباريات ليكون أساسياً، «أجد كل الدعم في نادي الشارقة من قبل الإدارة والجهاز الفني وإخواني اللاعبين، لا سيما وأنني انتقلت إليهم بعد سنوات طويلة في الوحدة، ولا أعاني من أي أشياء سلبية، وأحمد الله على ذلك، ومدرب الفريق عبدالعزيز العنبري يساعدني كثيراً».

تأقلم وانسجام

أشار عبدالباسط إلى أن، سكن أسرته في دبي سهل عليه كثيراً التأقلم مع أجواء الشارقة بعد الانتقال من الوحدة إلى قلعة الملك، «لم أعانِ في الانسجام مع أجواء فريق الشارقة، ولكن الشيء الوحيد الذي افتقدته غرفة الملابس، وهي ما كانت تميز الوحدة آنذاك ومثل تلك الغرفة ما أتوقع أن أجدها في أي نادٍ، ولغرفة الوحدة خصوصيتها باعتبار أن مجموعة اللاعبين الموجودين وقتها كانوا أبناء جيل واحد، والعنابي عاد معهم إلى منصات التتويج مرة أخرى بعد غياب لفترة طويلة، والشيء اللافت أن معظم عناصر تلك مجموعة غادرت أسوار نادي الوحدة تباعاً».

قوة المنافسة

يفيد عبدالباسط بأن مستواه مع الملك يمضي في تطور نحو الأفضل، وقوة المنافسة بين اللاعبين للدخول في التشكيلة الأساسية للمدرب أمر جيد ويخدم الفريق ويمنح المدرب خيارات عديدة تحديداً لسد النقص الذي يحدث نتيجة للإصابات أو الغيابات بسبب تراكم الإنذارات.

وأضاف «شخصياً استفدت من قوة المنافسة، وما زلت عندي حديثي الذي قلته عندما تعاقد معي الشارقة بأنه سيكون بوابتي للعودة إلى المنتخبات الوطنية وتحديداً المنتخب الأول، وأسعى لتحقيق هذا الهدف بقوة وأن أكون أحد الأسماء التي تمثل الأبيض في المرحلة المقبلة».

شكر العنابي

تقدم عبدالباسط بشكره الجزيل لناديه السابق الوحدة قائلاً «لنادي الوحدة فضل كبير على شخصي، إذ أسهم في تطوير قدراتي الفنية وصقل موهبتي، ووصولي إلى نادي الشارقة ناضجاً، خصوصاً في ظل التجارب الكثيرة التي خضتها مع العنابي، منها نهائيان لكأس السوبر الإماراتي، ومثلهما في كأس الخليج العربي، ونهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة».

نهوض الملك

أكد لاعب خط وسط الشارقة صاحب الـ(25 ربيعاً)، قدرة فريقه على النهوض مجدداً، والعودة لسابق عهده بالتميز، وأن ما حدث الأسبوع الماضي بفقدانه بطولة السوبر الإماراتي، وخروجه من كأس الخليج العربي شيء عابر، ولن يؤثر على مستقبل الفريق في المنافسة على لقب دوري الخليج العربي الذي يتصدره حالياً بـ35 نقطة، وكذلك حظوظه في كأس صاحب السمو رئيس الدولة، داعياً جماهير الملك إلى الالتفاف حول الفريق الذي يراه قادراً على إسعادهم مجدداً.

ويتطلع الشارقة، وفقاً لعبدالباسط إلى الذهاب بعيداً في دوري أبطال آسيا وتعويض جماهيرهم ضياع السوبر وكأس الخليج العربي، «سنعمل لأجل الظهور الجيد في الآسيوية، بعد مشاركتنا السابقة في نسخة 2019، وتقديمنا مستوى جيداً، أفادنا كثيراً في اكتساب الخبرات في المنافسات الخارجية، حتماً ستشكل لنا الإضافة في المشاركة المقبلة».

أرقام

شارك عبدالباسط، مع الشارقة في الموسم الجاري 2020 - 2021، في 14 مباراة منها 11 في دوري الخليج العربي (أساسياً في 4 وبديلاً في 7 واستبدال في 2)، ومباراتان في مسابقة كأس الخليج العربي (أساسياً، ومباراة كأس السوبر الإماراتي (أساسياً)، بزمن لعب قدره 691 دقيقة.

#بلا_حدود