السبت - 06 مارس 2021
Header Logo
السبت - 06 مارس 2021
فرحة العين بالفوز. (من المصدر)

فرحة العين بالفوز. (من المصدر)

شباب الأهلي يكتسح العين برباعية في الدوري

اكتسح فريق شباب الأهلي مضيفه العين برباعية مقابل هدف في قمة الجولة الـ15 لبطولة دوري الخليج العربي التي استضافها استاد هزاع بن زايد.

أحرز أهداف المباراة لشباب الأهلي كارلوس ادواردو هدفين في الدقيقتين (9 و74)، وكاراتابيا في الدقيقة (53)، وايجور خيسوس ق 82، وأحرز هدف العين مهند العنزي في الدقيقة 90+3.

بالنتيجة، يرفع شباب الأهلي رصيده للنقطة 25 في المركز الخامس قافزاً 3 مراكز دفعة واحدة من المركز الثامن، بينما تجمد رصيد العين في النقطة 24 متراجعاً من المركز الخامس إلى السادس.

انطلقت مباراة الديربي بين العين وضيفه شباب الأهلي وسط غيابات عدة شهدتها قائمتا الفريقين، حيث غاب عن تشكيلة العين الحارس خالد عيسى وبندر الأحبابي ومحمد عبدالرحمن وأحمد برمان وريان يسلم وجلس على دكة البدلاء محمد شاكر و محمد أحمد.

وجاءت أبرز غيابات شباب الأهلي ممثلة في يوسف جابر ووليد عباس وعبدالعزيز صنقور، وكان أبرز الجالسين على دكة بدلاء الضيوف يحيى الغساني، وشارك لأول مرة اللاعب الأوزبكي جلال الدين ماشاريبوف.

وبدأت المباراة بهجمة سريعة في الدقيقة الأولى قادها العين على دفاعات ضيفه شباب الأهلي وسدد لابا كودجو بقوة نحو مرمى ماجد ناصر ولكنها مرت جوار القائم الأيمن لمرمى الضيوف فرصة هدف مبكر.

وفي الدقيقة 8 احتسب حكم المباراة ضربة جزاء على دفاع العين وبالتحديد على الثنائي مهند العنزي والحارس محمد بوسندة لعرقلتهما مهاجم شباب الأهلي ايجور خيسوس، تصدى لها كارلوس إدواردو محرزاً هدف التقدم لفريقه.

بعد الهدف حاول العين الضغط من أجل العودة السريعة للمباراة بقيادة أكثر من هجمة عن طريق لابا وكايو كان لها دفاع شباب الأعلى بالمرصاد.

من المباراة.

أجرى مدرب العين تبديلاً مبكراً بخروج سالم عبدالله ودخول ايريك جورجينس، رمى العين بثقله هجومياً من أجل العودة السريعة، ولكن حال تراجع لاعبي شباب الأهلي وتطبيقهم لدفاع المنطقة دون تحقيق المطلوب، كما شكلت هجماتهم المرتدة مستفيدين من اندفاع لاعبي العين بعض الخطورة على المرمى العيناوي.

وفي الدقيقة 31 لاحت أخطر فرصة عيناوية لكايو كانيدو الذي أوشك أن يعيد فريقه إلى المباراة من رأسيته التي غالطت مرمى شباب الأهلي ومرت جوار القائم الأيسر لمرمى ماجد ناصر.

وجاء الرد سريعاً من الضيوف عندما ضلت تسديدة كارلوس ادواردو طريق المرمى العيناوي في الدقيقة 37 عندما وصلته الكرة في رأس الصندوق العيناوي من القادم الجديد مشاريبوف فسددها مباشرة ولكنها علت العارضة ومرت إلى خارج المرمى.

وتحكم شباب الأهلي في مجريات اللعب بفاعلية خطوطه حتى أعلن حكم المباراة نهاية الشوط الأول بتقدمه بهدف كارلوس إدواردو الوحيد.

وقبيل انطلاق الشوط الثاني أجرى مدرب العين تبديله الثاني بدخول الصربي أندريا رادوفانوفيتش بديلاً ليحيى نادر، وبدأ الشوط قوياً بضغط عيناوي عالٍ للحد من خطورة لاعبي شباب الأهلي وهجماته المرتدة الخطيرة، ومن إحداها عمق مهاجم شباب الأهلي كاراتابيا جراح أصحاب الأرض عندما تلقى تمريرة خلف الدفاع العيناوي وتوغل بها مراوغاً قائد العين مهند العنزي قبل أن يودعها الشباك البنفسجية إلى اليمين من الحارس بوسندة هدفاً ثانياً لشباب الأهلي في الدقيقة 53.

وتواصل اللعب بمحاولات عيناوية مفتقدة الفعالية والخطورة واعتماد الضيوف على المرتدات.

وأجرى مدرب شباب الأهلي تبديلاً اضطرارياً بخروج الحارس ماجد ناصر ودخول حسن حمزة بديلاً له في الدقيقة 69.

وفي الدقيقة 74 سجل كارلوس إدواردو الهدف الشخصي الثاني له والثالث لفريقه معالجاً تمريرة ذهبية لايجور خيسوس داخل الصندوق العيناوي فأرسلها مباشرة إلى اليسار من حارس العين بوسندة.

وعمق ايجور خيسوس من جراح العين بتسجيله الهدف الرابع في الدقيقة 82 من كرة انخرط بها وسددها رائعة.

وفي الدقيقة 90+3 أحرز مهند العنزي هدفاً شرفياً للعين برأسية قوية سكنت مرمى الحارس حسن حمزة، انتهت عليه المباراة بفوز شباب الأهلي على مضيفه برباعية مقابل هدف.

#بلا_حدود