الاحد - 28 فبراير 2021
Header Logo
الاحد - 28 فبراير 2021
مهدي عبيد. (من المصدر)

مهدي عبيد. (من المصدر)

إشادة فرنسية بهدف مهدي عبيد في شباك خورفكان

حرصت العديد من وسائل الإعلام والصحف الفرنسية على متابعة «تألق» لاعب النصر الجديد، ولاعب نانت الفرنسي السابق، الجزائري مهدي عبيد، بعدما نجح في منح «العميد» الفوز في أول مشاركة له أمام فريق خورفكان بنتيجة 2-1 في الجولة الـ15، والذي جاء عبر تسديدة صاروخية سكنت الشباك في الوقت المحتسب بدل ضائع.

وانضم الدولي الجزائري إلى النصر خلال فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة لموسم ونصف، قادماً من نانت الفرنسي، وشارك بعد قيده بأيام قليلة في أول مواجهة له، ونجح في فك شفرة شباك خورفكان في وقت كانت نتيجة المباراة في طريقها للتعادل 1-1 بتسديدة صاروخية منحت فريقه فوزاً غائباً منذ 3 مباريات على التوالي في دوري الخليج العربي.

ونشرت صحيفتا «سو فوت» و«دي زد فوت» خبر فوز النصر عن طريق هدف مهدي عبيد في أول مشاركة له، مصحوب بفيديو للهدف، واصفة إياه بالهدف القاتل، يعد هو الأول الذي يحرزه لاعب نانت السابق في أول ظهور له وربما في أول تسديدة له نحو المرمى، ليمنح فريقه فوزاً صعباً و3 نقاط غالية.

ولم تكتفِ وسائل الإعلام الفرنسية بإشادتها بهدف لاعب نانت السابق، ولكنها تطرقت أيضاً للتصريح الذي أدلى به، مدرب فريق نانت، الفرنسي ريمون دومينيك، عن حزنه وأسفه لرحيل مهدي علي عن صفوف فريقه، مؤكداً أنه فوجئ برحيل اللاعب، لأنه لم يكن يريد رحيله حالياً، لكن القرار الذي جاء قبل ساعات من غلق باب الانتقالات الشتوية كان صادماً تماماً بالنسبة له.

وكان عبيد أحد الركائز الأساسية في تشكيلة نانت قبل رحيله للانضمام إلى النصر، حيث شارك في 18 مباراة بالدوري الفرنسي خلال الموسم الحالي فقط، فيما شارك الموسم الماضي في 25 مباراة وأحرز هدفاً وحيداً، وسبق له اللعب لأندية لأندية باناثاينيكوس اليوناني ونيوكاسل الإنجليزي وديجون الفرنسي قبل الانتقال إلى نانت، وتوّج مع المنتخب الجزائري بلقب كأس أمم أفريقيا 2019.

#بلا_حدود