الاثنين - 12 أبريل 2021
الاثنين - 12 أبريل 2021
مدرب النصر الأرجنتيني رامون دياز. (الرؤية)

مدرب النصر الأرجنتيني رامون دياز. (الرؤية)

رامون دياز: النصر قادر على تجاوز كلباء في الكأس

أكد مدرب النصر الأرجنتيني رامون دياز، أن كرة القدم «مجنونة» ولا تخضع لأي معايير أو مقاييس سابقة التجهيز، وكل مباراة فيها تخضع لسيناريو آخر مختلف عن أي مباراة أخرى، وهو ما يجعله متمسكاً بقدرة «العميد» على تجاوز عقبة اتحاد كلباء في نصف نهائي كأس الخليج العربي، رغم الصعوبات والتأهل إلى نهائي البطولة في مسيرة دفاعه عن اللقب الذي يحمله من الموسم الماضي.



وكان النصر خسر في ذهاب الدور نصف النهائي أمام كلباء بنتيجة 1-2 في المباراة التي جمعت بينهما على ملعبه باستاد آل مكتوم، وهو ما يحتم عليه ضرورة تحقيق الفوز بنتيجة أكبر وبفارق هدفين في مباراة الإياب التي ستجمع بين الفريقين يوم الثلاثاء على ملعب كلباء من أجل مواصلة الدفاع عن لقبه.



وقال دياز في المؤتمر الصحفي التقديمي: «ندرك جيداً صعوبة مباراة الإياب، فليس أمامنا سوى 90 دقيقة للدفاع عن حظوظنا للاستمرار في البطولة، ما قدمه فريقي في المباريات الثلاث الأخيرة يعطينا الدافع في قدرتنا على تخطي هذه العقبة والتأهل للنهائي، سنذهب إلى كلباء وطموحنا تحقيق الفوز، وسنلجأ للهجوم من البداية للبحث عن أهداف مبكرة، يهمنا أيضاً تقديم عرض طيب يليق بمثل هذه المباراة».



ورفض مدرب «العميد» الركون إلى قاعدة تاريخية متعارف عليها مفادها عدم مقدرة حامل لقب بطولة كأس الخليج العربي على الحفاظ على لقبه في الموسم الثاني، وقال: «كل شيء وارد في كرة القدم ومن الصعب توقع نتيجة أي مباراة بناء على نتيجة مباراة سابقة، نحن خسرنا مباراة الذهاب لكننا لم نفقد الأمل، وذاهبون من أجل الفوز نتمنى كسر القاعدة السابقة، ونتأهل للنهائي والفوز باللقب، وإذا كان النصر قد فاز باللقب الموسم الماضي، فأنا كمدرب لم أفز به بعد وهذه تجربتي الأولى معه وأتمنى أن تكلل بالنجاح».



وأشاد دياز بعطاء لاعبيه في المباريات الأخيرة، موضحاً أن هناك فارقاً كبيراً في المستوى بين ما قدمه الفريق في مباراة الذهاب، وما يمكن أن يقدمه في الإياب، وقال: «أداء اللاعبين تطور كثيراً بين المباراتين، ونجحوا في استيعاب الفكر التدريبي الجديد وتنفيذه على أرض الملعب، هم العنصر الأساس في التغيير الذي حدث فنياً للفريق سواء بالنسبة للاعبين الكبار وكذلك اللاعبين الشباب الذين كانوا عند حسن الظن عند الاستعانة بهم».

#بلا_حدود