السبت - 17 أبريل 2021
السبت - 17 أبريل 2021
من مباراة العين والظفرة. (من المصدر)

من مباراة العين والظفرة. (من المصدر)

غراب: عودة العين للانتصارات ضرورية قبل الآسيوية

عاود فريق فريق العين اليوم الأحد تحضيراته استعداداً لمباراة الديربي القوية أمام الوصل السبت المقبل على أرضية استاد هزاع بن زايد ضمن الجولة الـ19 لدوري الخليج العربي، بعد يومين راحة سلبية واستشفاء منحها المدرب البرتغالي بيدرو إيمانويل للفريق بهدف استعادة فريقه للتوازن البدني والذهني.

وتترقب الجماهير في كل من ناديي العين والوصل مباراة القمة، والتي يتوقع أن تكون مليئة بالإثارة لجهة التنافس الشرس بين الفريقين في الأعوام الأخيرة، وسيكون التركيز من قبلهما كبيراً لخطف نقاطها، من أجل الزحف أكثر نحو الصدارة، التي يحلق بها الجزيرة بـ40 نقطة، في حين يحتل العين المركز السادس برصيد 30 نقطة، في حين يحتل الوصل المركز الثامن بـ38 نقطة، وبفارق الأهداف عن الوحدة.

ويرغب العين في الفوز بالمباراة، والفوز بنتيجتها والاطمئنان قبل خوض مواجهة مصيرية أمام فريق فولاذ خوزستان الإيراني ضمن الملحق الآسيوي المؤهل لدور المجموعات لدوري أبطال آسيا في 7 أبريل المقبل على أرضية استاد هزاع بن زايد.

مهندي العنزي.



رهان الديربي

شدد المحلل الفني محمد مطر غراب على أهمية عودة العين سريعاً لسكة الانتصارات ومداواة جراحه بالفوز على منافسيه والظهور المشرف الذي يعزز من معنويات الفريق للمواجهة الآسيوية المصيرية في أبريل المقبل أمام فولاذ خوزستان، موضحاً أن مباريات الديربي مثل مباراته أمام الوصل تعتبر بوابة جيدة للعودة القوية لمعانقة نتائج الفوز.

وأشار غراب إلى أن تحسين مركز العين في جدول الترتيب وإنهاء الموسم ضمن مربع الكبار يضمن للفريق المشاركة في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل، وهي البطولة التي تعتبر هدفاً دائماً للزعيم الذي حقق لقبها منفرداً في كرة الإمارات عام 2003.



وأوضح غراب أن العين لم يعان أمام الفرق الكبيرة التي تشابهه في أعلى جدول الترتيب وحقق نتائج جيدة أمامها وهي الشارقة والنصر والوحدة والجزيرة والوصل في الدور الأول وشباب الأهلي في الذهاب، ولكنه يعاني أمام الفرق التي تتواجد في النصف الثاني من جدول الترتيب.



وأضاف: «أي مباراة للعين في الفترة المقبلة بدءاً من مباراة الوصل هي مباريات مهمة للغاية لأنها تعزز موقع العين على جدول الترتيب ولأنها تدخل في إعداد الفريق لمواجهة الفريق الإيراني، لذلك يجب أن يكون إعداداً دقيقاً وجيداً في الجوانب النفسية والبدنية والتكتيكية».



وتابع: «يجب تحفيز اللاعبين وتعزيز دوافعهم بالشكل الذي يرفع معدل تركيزهم وتذكيرهم بشكل متكرر بأهمية مباراة الملحق الآسيوي الوشيكة وأهمية إنهاء الموسم في مربع الكبار وغير ذلك مما ينعش الأمل في دواخل اللاعبين».

غراب.

غياب غير مؤثر

واستبعد غراب أن تكون إصابة الياباني ناكجيما الكبيرة وتغيبه عن اللعب مع الفريق سبباً في التراجع العمودي لمستوى العين في الجولة الـ18 وخسارته أمام مضيفه الظفرة 1-2.



وزاد: «ناكجيما لعب 108 دقائق فقط مع العين في مباراتي الجولتين 16 أمام الشارقة والـ17 أمام الفجيرة ولا أعتبره قد ظهر بصورة مبهرة تجعل زملاءه يتحسرون على فقدانه للدرجة التي تُحبطهم وتعيدهم لمربع النتائج السلبية والأداء الباهت مثلما حدث أمام الظفرة».



وأردف غراب: «على إدارة العين وجهازه الفني العمل على تهيئة الفريق لتحقيق الفوز تلو الفوز ضمن برنامج إعدادي يستفيد من مباريات الدوري في إعداد الفريق لمباراة الملحق المفصلية أمام فولاذ، فتأهل العين لدور المجموعات الآسيوي مهم لإنهاء الموسم بشكل مناسب بعد أن يتأهل لدور المجموعات ويلعب ضمن هذا الدور من أجل خطف بطاقة التأهل لدور الـ16 من دوري أبطال آسيا».



وأكمل غراب: «وعلى مدرب العين وطاقمه المساعد وإدارة الفريق الأول العمل على وضع خطة إعداد وتهيئة خاصة للمباريات مع فرق أسفل جدول الترتيب لأن هذه الفرق تتسبب في كثير من القلق للعين ما جعله يهدر العديد من النقاط بسببها».

#بلا_حدود