الجمعة - 14 مايو 2021
الجمعة - 14 مايو 2021
من مباراة العين مع فولاد الإيراني. (رويترز)

من مباراة العين مع فولاد الإيراني. (رويترز)

العين يخسر رهان الملحق الآسيوي برباعية تاريخية لفولاد الإيراني

خسر العين رهان التأهل لدور المجموعات الآسيوي بسقوطه أمام فولاد الإيراني صفر-4 في المباراة التي جمعت بين الفريقين ضمن الملحق الآسيوي على أرضية استاد الأمير فيصل بن فهد في الرياض السعودية.

بالخسارة التاريخية يخرج العين خاوي الوفاض قبل أن يدخل إلى غمار دوري الأبطال الآسيوي، بينما ينضم فولاد للمجموعة الرابعة في الرياض في معية أندية النصر والسد والوحدات.

بدأت المباراة بحذر كبير من الجانبين وطالت واستطالت مرحلة جس النبض واستكشاف الضعف والقوة في ربع الساعة الأول من المباراة الذي خلا من هجمات خطيرة على المرميين، حيث نظم العين ألعابه وشكلت تحركات بندر الأحبابي في الجناح الأيمن خطورة نسبية على دفاعات فولاد الذي يتراجع عند الهجوم عليه بشكل كامل ويتقدم عند الهجوم على العين بعدد وافر من اللاعبين.

وقاد لابا هجمة منظمة على مرمى فولاد وتبادل الكرة أكثر من لاعب عيناوي وكادت أن تشكل خطورة كبيرة لو لا أن أبعدها المدافع الإيراني إلى ضربة ركنية هي الأولى من هجمة عيناوية حقيقية في الدقيقة 24.

وأنقذ خالد عيسى مرمى العين من صاروخية صالح عدناني مهاجم فولاد الذي وجد فرصة للتسديد من رأس الصندوق قوية أبعدها عيسى بأطراف أصابعه إلى خارج الملعب في الدقيقة 33، أخطر فرص الشوط حتى اللحظة.

لم يشكل العين أي خطورة تُذكر على المرمى الإيراني وغابت صناعة اللعب في الدقائق العشر الأخيرة من الشوط الأول الذي لم تصل فيه أي كرات ملعوبة للمهاجم لابا كودجو.

وبالمقابل اعتمد فولاد على دفاع المنطقة والمرتدات السريعة التي جاء من إحداها هدف الفريق الإيراني الأول في الدقيقة 41 عندما تبادل أكثر من لاعب الكرة قبل أن تصل إلى الظهير الأيمن صالح حرداني أمام المرمى العيناوي في غياب الرقابة والتغطية من دفاع العين فأرسل كرة أرضية مباشرة و قوية يمين خالد عيسى، هدف انتهى عليه الشوط الأول بهدف وحيد لفولاد.

لم يجر مدرب العين أي تغيير على مستوى العناصر الموجودة في تشكيلته للمباراة مكتفياً ببعض التعديلات في وضعية اللاعبين على أرضية المباراة.

وفي الدقيقة 48 عمق الفريق الإيراني من جراح العين بتسجيل مهاجمه وقائده شيمبا الهدف الثاني لفولاد من رأسية قوية أرسلها بعدما ارتقى عالياً للكرة التي وصلته من ضربة ركنية داخل الست ياردات وأرسل الكرة بكل سهولة هدفاً ثانياً لفولاد.

حاول كايو الرد سريعاً برأسية أرسلها نحو مرمى الفريق الإيراني ولكنها مرت فوق العارضة إلى خارج الملعب.

وفي الدقيقة 55 تمكن باتوزي من ادراك الهدف الثالث لفولاد بتعامله مع كرة عرضية وصلته من الطرف الأيسر داخل الست ياردات فأودعها الشباك العيناوية بكل سهولة هدفاً ثالثاً لفولاد.

لم تظهر أية ردة فعل عيناوية بعد استقبال شباكه للهدف الثالث بل استمر على الأداء الباهت وقلة الحيلة رغم التبديلات العديدة التي أجراها مدرب العين بخروج محمد عباس وخالد البلوشي وكايو كانيدو ودخول أحمد برمان وناصر الشكيلي وعيسى خلفان.

وفي الدقيقة 85 أجرى مدرب العين تبديله الرابع والأخير بخروج يحيى نادر ودخول فهد حديد.

وبعد التبديل بدقيقتين أحرز قائد فولاد شيمبا هدفه الشخصي الثاني والرابع لفريقه في مرمى العين.

استمر اللعب سجالاً من الفريقين بلا فاعلية أو خطورة حتى أعلن الحكم نهاية المباراة برباعية لفولاد.

#بلا_حدود