الخميس - 13 مايو 2021
الخميس - 13 مايو 2021
من نسخة سابقة في بطولات الجوجيتسو. (من المصدر)

من نسخة سابقة في بطولات الجوجيتسو. (من المصدر)

برامج تدريبية متوازنة لأبطال الجوجيتسو في رمضان

تعتبر رياضة الجوجيتسو من الرياضات التي تساعد على حرق الكثير من السعرات الحرارية، وبالتالي يتعين على محترفيها اتباع نظام غذائي متوازن والالتزام ببرنامج تدريبي مناسب خاصة خلال شهر رمضان المبارك لأن الابتعاد عن التدريبات قد يكلف صاحبه تراجع مستواه بشكل ملحوظ، ويجعله بحاجة لفترة أطول لاستعادة لياقته البدنية والذهنية بالشكل المطلوب.

وفي هذا الإطار قالت نجمة المنتخب الوطني للجوجيتسو بلقيس عبدالله الهاشمي، التي لا تغيب عن منصات التتويج المحلية والعالمية، إنها تتدرب في شهر رمضان بشكل يومي ولمدة ساعتين تقريباً بعد الإفطار.. وإن نظامها التدريبي يركز بشكل خاص على الجوانب الفنية والحركية، بعيداً عن التمارين الشاقة.

وبخصوص النظام الغذائي الذي تتبعه، أكدت الهاشمي أنها لا تلتزم بنظام صارم في شهر رمضان لكنها تتجنب قدر الإمكان الأغذية التي تحتوي على الكثير من الزيوت، مع الحرص على تناول الكثير من السوائل والفاكهة.

وحول الوقت الأنسب لممارسة الرياضة في رمضان قالت الهاشمي إن الجهاز الفني والتدريبي أوضح لها أن الأمر يعتمد على الأهداف التي يسعى خلفها الرياضيون.. فمثلاً إذا كان الهدف خسارة الوزن فإن تمارين «الكارديو» والإحماء تعتبر مثالية قبل وقت الإفطار بنصف ساعة تقريباً.. أما إذا كان الهدف يكمن في بناء العضلات والمحافظة على حجمها، فالوقت الأمثل هو عقب الإفطار بساعتين إلى ثلاث.

بدورها قالت البطلة بشاير المطروشي صاحبة العديد من الألقاب المحلية والقارية والعالمية إن شهر رمضان المبارك يمثل فرصة رائعة لإعادة برمجة النظام الغذائي والتدريبي للرياضيين نحو الأفضل.

ومع تأكيدها على وجود بعض التحديات الخاصة بممارسة الرياضة في الشهر الفضيل، إلا أنها تخصص ساعة على الأقل يومياً بعد الإفطار للتدريب والمحافظة على لياقتها البدنية واستعداداتها لما هو قادم من استحقاقات.

وأضافت المطروشي أن برنامجها التدريبي يركز على فنيات رياضة الجوجيتسو من جهة، وتمارين حمل الأثقال في الصالة الرياضية من جهة أخرى، كونها حريصة على الحفاظ على الكتلة العضلية التي تتمتع بها.

#بلا_حدود