الخميس - 06 مايو 2021
الخميس - 06 مايو 2021
من مباراة الشارقة وحتا في الجولة 24 من دورينا. (الرؤية)

من مباراة الشارقة وحتا في الجولة 24 من دورينا. (الرؤية)

«معنويات الآسيوية» تعيد الشارقة لسكة الانتصارات المحلية

استعاد الشارقة ذاكرة الانتصارات محلياً أمس الاثنين على حساب حتا، وذلك بعدما غابت عن فريقه في الثلاث جولات الأخيرة لدوري الخليج العربي والتي كانت فيها نتائج الشارقة خسارة واحدة وتعادلين، الأمر الذي أبعد الملك كثيراً عن صراع المقدمة وأفقده نقاطاً كان بحاجة إليها للاستمرار في سباق الصدارة.

ونجح لاعبو الشارقة في الفوز بثلاثية على فريق حتا في اللقاء الذي جمعهما لحساب الجولة الـ24 لدوري الخليج العربي، رافعين رصيدهم للنقطة الـ45 في المركز الرابع لترتيب الدوري.

وفي المقابل عقّدت الخسارة موقف حتا كثيراً في الصراع الخاص بالابتعاد عن دائرة الهبوط، إذ تجمد رصيد الإعصار في نقاطه التسع، وأقرب منافسيه الفجيرة يملك 14 نقطة، وعجمان 15 نقطة، لا سيما أن هناك جولتين على نهاية الدوري، الأمر الذي يجعل الأمور صعبة على حتا الساعي للنجاة من الهبوط.

واستفاد لاعبو الملك من الروح الإيجابية التي خرج بها من البطولة الآسيوية التي قدم فيها الفريق مستويات جعلت لاعبيه يستعيدون ثقتهم في أنفسهم خصوصاً البدلاء، بقيادة السداسي (سالم صالح وخالد باوزير وأنطونيو جونيور، محمد عبدالباسط، محمد خلفان، عبدالعزيز الكعبي).

ولم يحتج الشارقة كثيراً إلى خدمات لاعبه المؤثر إيغور كورنادو الذي غاب بشكل مفاجئ عن مباراة حتا، وذلك بفضل المنظومة الجماعية التي خلقها العنبري للفريق، لتكون البديل الناجع للفريق في حال غياب البرازيلي وتمنح الحلول التي كان يقدمها كورنادو.

مباراة الشارقة وحتا. (الرؤية)

نتائج إيجابية

وأعرب العنبري عن سعادته باستمرار النتائج الإيجابية للفريق بعد انتهاء مشاركته الآسيوية الناجحة والعودة إلى المسابقات المحلية وقال في تصريحات صحفية «من المهم جداً أن نستمر في تحقيق الانتصارات خصوصاً ونحن نخوض أول مباراة لنا في الدوري بعد نهاية دور المجموعات لدوري أبطال آسيا».

وأضاف في تصريحات صحفية: «واجهنا صعوبات في مواجهة حتا تحديداً في الشوط الأول، حيث كان هناك حذر كبير من قبل حتا، إلا أننا بتكثيف ضغطنا عليهم أوجدنا مساحات نجحنا في استغلالها وترجمتها إلى 3 أهداف».

أفضلية حتا

وبدوره، أكد مدرب حتا فلاديمير، أن فريقه كان الأفضل في الشوط الأول إلا أنه لم يستثمر أفضليته ويترجمها إلى أهداف، «الشارقة فريق صاحب مستوى عالٍ وعاقبنا في الشوط الثاني وبعد الهدف الأول لاعبو حتا استسلموا، وأشركت 3 مهاجمين دفعة واحدة إلا أن الحال ظل على ما هو عليه».

وتقدم مدرب حتا بالتهنئة إلى فريق الشارقة على التأهل إلى دور الـ16 لدوري أبطال آسيا مبيناً: «توقعت أن يكون الفريق مرهقاً وصدقت توقعاتي في الشوط الأول وفي الشوط الثاني تغير كل شيء، لدينا مباراتان متبقيتان، لنرَ ماذا سيحدث فيهما من نتائج ونسعى بكل قوة لجعل الفريق يبقى في دوري المحترفين».

#بلا_حدود