الجمعة - 14 مايو 2021
الجمعة - 14 مايو 2021
أودير هليمان. ( من المصدر)

أودير هليمان. ( من المصدر)

زاناردي يكسب هليمان في مباراة بنكهة السامبا و«التجديد»

شهدت مباراة الوصل وخورفكان مفارقة لافتة بين مدربي الفريقين أبناء السامبا البزاريلية أودير هليمان (الوصل) وكايو زاناردي (خورفكان)، إذ يعد اللقاء هو الرسمي الأول للثنائي بعد تجديد عقديهما مع كلا الناديين خلال فترة توقف الدوري الشهر الماضي، وذلك بعد نجاحهما في الفترة الماضية بانتشال الفريقين من النتائج السلبية وإعادتهما إلى جادة الطريق.



وحالف التوفيق زاناردي في الخروج فائزاً بثنائية لهدف من ملعب الوصل في زعبيل، كتب بها شهادة بقاء خورفكان رسمياً في دوري الخليج العربي للموسم الثاني على التوالي مبكراً، دون الدخول في معركة الهبوط والبقاء، بعدما رفع رصيد الفريق من النقاط إلى 24 في المركز العاشر، بفارق 9 نقاط عن عجمان الذي يحتل المركز الـ12، وبعشر نقاط عن الفجيرة صاحب المركز الـ13 وبفارق 15 نقطة عن حتا متذيل الترتيب.



وفي المقابل فشل أودير هليمان في تحقيق أول فوز له مع الإمبراطور بعد تجديد عقده في سيناريو مشابه لخسارته لأول مباراة قاد فيها الفريق بعد التعاقد معه في أكتوبر الماضي أمام الجزيرة بثلاثية لهدفين.



ولم يقدم الوصل أداءً جيداً في مواجهة خورفكان التي كان فيها الفريق الضيف هو الأكثر خطورة وتأثيراً طوال زمن اللقاء، وسط تراجع وهبوط كبيرين في مستوى الوصل، الذي كان واضحاً أن لاعبيه تأثروا بفترة توقف الدوري لمدة شهر نسبة إلى مشاركة أندية الإمارات في دور المجموعات لدوري أبطال آسيا.

كايو زاناردي. (من المصدر)



وأقر مدرب الوصل هليمان بأن فريقه لم يكن جيداً في الشوط الأول لمباراة خورفكان، ولم يصنع لاعبو فريقه الكثير من الفرص في مقابل أداء الضيوف الجيد الذي مكنهم من التسجيل بالرغم من الفرص القليلة التي أتيحت لهم.



وقال في تصريحات صحفية، لم نصنع أي فرص للتسجيل في الحصة الأولى للمباراة، والشوط الثاني حاولنا اللعب بتنظيم أفضل، إلا أن هدف التقليص جاء متأخراً للغاية وإذا كان جاء مبكراً لاستطعنا تحقيق التعادل والخروج بنقطة على أقل تقدير.



وختم «لست سعيداً بهذه النتيجة ونتطلع لأداء أفضل أمام شباب الأهلي في المباراة المقبلة، والعمل على تفادي الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون».

#بلا_حدود