السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021
لحظة طرد صالح في مباراة الذهاب في الدوري على ملعب زعبيل. (من المصدر)

لحظة طرد صالح في مباراة الذهاب في الدوري على ملعب زعبيل. (من المصدر)

عبدالرحمن صالح أمام شباب الأهلي.. دوامة الطرد مستمرة

لازمت عقدة الطرد مدافع الوصل الشاب عبدالرحمن صالح للمرة الثانية توالياً في مواجهة شباب الأهلي بدوري الخليج العربي، بعدما تجدد الأمر أمس الجمعة خلال مواجهة الفريقين التي انتهت بخسارة فريقه من الفرسان بثلاثية نظيفة.



وكان صالح عرضة للطرد في مباراة الفريقين بذهاب الدوري في الأول من يناير الماضي، والتي انتهت بتعادل الفريقين بهدفين لمثلهما، إلا أن هيئة الاعتراض على قرارات الحكام قبل طلب الوصل وقامت بإلغاء عقوبة الطرد في وقت لاحق.



ويعد عبدالرحمن صالح (21 ربيعاً) من المدافعين الشباب الذين وجدوا لأنفسهم مكانة أساسية في تشكيلة فرقهم، إلا أنه يعاب عليه التدخل بعنف وتهور، ليدخل أودير هيلمان في ورطة في كل مرة، نظراً لتأثيره الكبير.



وتجدر الإشارة إلى أن المدافع الشاب حصل خلال 86 مباراة خاضها في مسابقات المحترفين على 20 بطاقة صفراء وحالتي طرد بالبطاقة الحمراء، وهو معدل مرتفع من البطاقات الملونة.



وبدوره، أكد مدرب فريق الوصل البرازيلي أدوير هليمان، أن طرد عبدالرحمن صالح جعل الأمور صعبة على فريقه في مواجهة شباب الأهلي، وأدى لخسارته بثلاثية، لا سيما في ظل سيطرة المنافس على مجريات اللعب، وسجل من أول فرصتين هدفين.



وأوضح في المؤتمر الصحفي عقب المباراة، في الشوط الثاني تحسن أداؤنا كثيراً وكنا أفضل من الحصة الأولى، ولعبنا بتنظيم أفضل، ما جعلنا نتجنب استقبال عدد أكبر من الأهداف خصوصاً في ظل النقص العددي الذي عانينا منه طوال زمن المباراة بعد حادثة الطرد.

#بلا_حدود