الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021
No Image Info

«بروفة» الكأس تمنح «شباب الأهلي» التفوق الثالث على «العميد»

حافظ شباب الأهلي على تفوقه في جميع اللقاءات التي جمعت بينه وبين فريق النصر هذا الموسم، محققاً فوزه الثالث على التوالي في «ديربي» دبي بنتيجة 3-2 والذي جمع بينهما ضمن منافسات الجولة الأخيرة لدوري الخليج العربي، وفي «البروفة» الأخيرة قبل 5 أيام من لقائهما المرتقب يوم الأحد المقبل في نهائي كأس رئيس الدولة والمقرر إقامته على ستاد هزاع بن زايد بمدينة العين، بحضور جماهيري لأول مرة هذا الموسم بنسبة 30%؜ من سعة الملعب.

والتقى شباب الأهلي مع النصر هذا الموسم 3 مرات، فرض فيها الفوز جميعاً لمصلحته، حيث كانت البداية في لقاء الدور الأول للدوري وتحديداً في الجولة الـ13، وحسم «الفرسان» النتيجة بالفوز بهدف وحيد، والتقى ثاني مرة في نهائي كأس الخليج العربي وكرر شباب الأهلي تفوقه عبر ركلات الترجيح 5-4 بعد نهاية زمن المباراة بالتعادل السلبي، ثم كانت المواجهة الثالثة في ختام الدوري وثبت الفريق تفوقه بالفوز 3-2، ليحصل على دفعة معنوية قوية قبل لقائهما الرابع بعد أيام، والذي سيفتقد فيه «العميد» 4 من أبرز لاعبيه بسبب الإيقافات.

وفي نفس الوقت برهن «الفرسان» على المستوى المتطور الذي طرأ على الفريق تحت قيادة مدربه مهدي علي، والذي قاده لـ«انتفاضة» كبيرة جعلته ينهي الدوري في المركز الثالث برصيد 50 نقطة، بعدما كان تاسعاً عند توليه المهمة، ويضمن المشاركة في دوري أبطال آسيا العام المقبل، علاوة على تتويجه بكأسي السوبر والخليج العربي، ومتبقٍ له نهائي كأس رئيس الدولة، علاوة على وصول سجله إلى 24 مباراة محلية دون خسارة.

وعبر مهدي علي عن رضاه عما حققه الفريق في دوري الخليج العربي هذا الموسم، مهنئاً لاعبي فريقه على الجهد الذي بذلوه طوال الموسم، وقال: «سعيد بالأداء والنتيجة، خضنا المباراة بتشكيلة يغلب عليها عنصر الشباب وأجرينا تبديلات ساهمت في منحنا التفوق خلال الشوط الثاني، أتمنى أن يوفق اللاعبون في حسم نهائي كأس رئيس الجولة وتحقيق لقب أغلى الكؤوس، ليكون بمثابة ختم مسك لمشوارنا هذا الموسم».

وعلى صعيد متصل أقر مدرب النصر، الأرجنتيني رامون دياز، بأن فريقه مطالب بإعادة حساباته قبل نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، بعد الأداء الذي قدمه لاعبوه أمام شباب الأهلي في ختام الدوري.

وقال: «رغم أننا استطعنا التقدم في الشوط الأول، لكننا لم نوفق في الحفاظ على تفوقنا في الشوط الثاني، وفقدنا القدرة على السيطرة على مجريات اللقاء، وكذلك فقدنا الاستحواذ، كنا متأخرين كثيراً في رد الفعل، أعتقد أننا مطالبون بإعادة حسابتنا قبل المباراة المقبلة في النهائي من أجل تصحيح الأخطاء التي ظهرت في هذا اللقاء».

#بلا_حدود