الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

5 لاعبين يحلمون بالسطوع في الموسم الجديد

يبحث 5 لاعبين إماراتيين عن التألق في الموسم الجديد 2021 - 2022، بعدما لم تجد فرصتها في المشاركة المنتظمة مع فرقها الحالية، ما جعلها تفكر في الإعارة أو الانتقال لفرق أخرى في محاولة لاستعادة النجومية مرة أخرى، لا سيما أنهم يملكون المؤهلات الفنية المطلوبة، ومثلوا منتخب الإمارات الأول في أوقات سابقة.

أحمد العطاس



يتصدر أحمد العطاس لاعب شباب الأهلي المنتقل حديثاً إلى الشارقة قائمة المواهب الخمس التي تبحث عن التألق في الموسم الجديد.

وغادر العطاس إلى الشارقة بحثاً عن المشاركة المستمرة، خصوصاً أنه لم يشارك كثيراً في الثلاث سنوات التي قضاها بقلعة الفرسان، ما أثر على مستواه الفني ليفقد بالتالي فرصته مع المنتخب بعدما كان أحد أبرز الوجوه الشابة التي انضمت للمنتخب في السنوات الماضية، عندما كان يلعب في ناديه الأم الجزيرة.


ويأمل العطاس، أن يجد فرصته في الشارقة للعودة إلى مغازلة الشباك مرة أخرى، واقتناص الأهداف، حتى يستعيد بريقه السابق، وهو الأمر الذي يحتاج لجدية ورغبة كبيرتين من العطاس نفسه، ليعود مثلما كان في السابق نجم يشار إليه بالبنان.

خليفة مبارك



يبحث مدافع شباب الأهلي الدولي خليفة مبارك، عن العودة مجدداً للملاعب بصفة مستمرة، وذلك عندما يظهر في الموسم الجديد بشعار نادي خورفكان الذي انتقل إليه معاراً لمدة موسم واحد من قبل نادي شباب الأهلي.

ولم يجد مبارك فرصته في خط دفاع شباب الأهلي، بعدما كان عنصراً أساسياً في تشكيلة فريقه النصر، قبل انتقاله للفرسان في مطلع العام الماضي 2020، معاراً لمدة 6 أشهر، ومن ثم اشترى شباب الأهلي بطاقته ليكون لاعباً للفريق بعقد يمتد لثلاث سنوات.

ويعتبر مبارك أحد أبرز المدافعين الذين كان يعتمد عليهم مدرب منتخب الإمارات السابق الإيطالي زاكيروني إلا أن تعرضه للإصابة في نهائيات كأس آسيا 2019، وابتعاده عن المشاركة مع فريقه شباب الأهلي لفترات طويلة تسببا في عدم التحاقه بالأبيض منذ ذلك الوقت حتى الآن، وهو الشيء الذي يسعى مبارك لاستعادته مرة أخرى في الموسم المقبل.

حمدان ناصر



يتقاسم مدافع شباب الأهلي حمدان ناصر(24 عاماً) المعاناة نفسها مع زميله في دفاعات الفرسان خليفة مبارك، إذ يعاني هو الآخر من انعدام فرص المشاركة بصفة أساسياً بعدما كان لاعباً مهماً في تشكيلة فريقه اتحاد كلباء قبل انتقاله لشباب الأهلي الموسم الماضي، ليتم إعارته لنادي الفجيرة الذي دافع عن شعاره حتى هبوطه للدرجة الأولى، والآن يتكرر المشهد نفسه، حيث جرى إعارته لمدة موسم لنادي خورفكان رفقة زميله خليفة مبارك.

وسبق لناصر أن مثل منتخب الإمارات الأولمبي، وبات قريباً من الانضمام للمنتخب الأول إلا أن انتقاله لشباب الأهلي، جعله يخرج عن حسابات مدرب الأبيض مارفيك، لتذبذب مستوياته مع الفجيرة، وعدم الاستقرار الفني الذي عاني منه المدافع الشاب الذي يرتبط بعقد مع شباب الأهلي حتى 2024.

جاسم يعقوب



بالرغم من تسليط الأضواء عليه كأحد المواهب الصاعدة في الثلاث سنوات الماضية، إلا أن لاعب النصر جاسم يعقوب لم يقدم ما يوازي الإمكانيات الفنية التي يملكها، فبدأ جناح النصر في التراجع المريع لدرجة أن وصل به الحال ليخرج من حسابات مدرب العميد الحالي رامون دياز الذي فضل خروجه بالإعارة لنادي خورفكان.

ويتعين على موهبة النصر، أن يجلس مع نفسه، لمعرفة أماكن الخلل وتقويمها بشكل صحيح قبل بداية الموسم مع خورفكان الذي سيمنحه الفرصة مرة أخرى لاكتشاف نفسه من جديد، خصوصاً أنه كان انضم لمنتخب الإمارات في سن صغيرة، علماً بأن مدربه في أكاديمية النصر السابق البرازيلي كايو زاناردي متواجد على هرم الجهاز الفني في خورفكان، وهذا يمثل دفعة معنوية للاعب الشاب باعتباره مدرباً ليعقوب سابقاً ويعرف كيفية إعادته للتوهج مرة أخرى.

عبدالله أنور



قدم مهاجم الوحدة والمنتخب الأولمبي الشاب عبدالله أنور (22 ربيعاً)، نفسه بشكل مميز في موسم 2019 - 2020، إلا أنه سرعان ما تراجع مستواه وبات أسيراً لمقاعد البدلاء في العنابي، ما جعله يفكر بالانتقال لأحد الأندية التي تضمن له المشاركة أساسياً، ليجد في نادي النصر مكاناً مناسباً لإكمال مسيرته الكروية التي ما زالت في محطة البدايات، لينتقل المهاجم الشاب أنور لقلعة العميد النصراوي بعقد يمتد حتى 2024، مدافعاً عن شعار أزرق دبي انطلاقاً من الموسم المقبل.

#بلا_حدود