الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
سالم بن سلطان القاسمي. (وام)

سالم بن سلطان القاسمي. (وام)

سالم بن سلطان القاسمي رئيساً لـ«آسيوي المبارزة»

فاز المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحادين العربي والإماراتي للمبارزة برئاسة الاتحاد الآسيوي للمبارزة عن جدارة واستحقاق، وذلك بعد أن تفوق في الانتخابات التي جرت اليوم السبت في العاصمة الأوزبكية طشقند وحصل على 24 صوتاً، مقابل 14 صوتاً لمنافسه السنغافوري فرانسس كونج.

جاء ذلك على هامش اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي والتي حضرها ممثلون لـ38 دولة آسيوية بشكل مباشر أو عبر تقنية الاتصال المرئي.



وشهدت العاصمة الأوزبكية «طشقند» تظاهرة حب ودعم من أغلب الدول الأعضاء المشاركة في الاجتماع لمرشح الإمارات المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي عبّر فيها ممثلو الدول الأعضاء عن حبهم وتقديرهم لدولة الإمارات، ومرشحيها وثقتهم في فوزه وفي عطائه وفي قدرته على قيادة دفة الاتحاد الآسيوي إلى آفاق رحبة يتطلع لها الجميع.



وكانت الجمعية العمومية قد افتتحت أعمالها بكلمة من رئيس الاتحاد الأوزبكي رستم رحمانوف رحب فيها بممثلي الدول الأعضاء.. مؤكداً أن جميع الاتحادات الآسيوية تنظر إلى بداية عهد جديد للمبارزة الآسيوية في ظل حرص جميع الدول الأعضاء على الارتقاء بالمبارزة الآسيوية.



بعد ذلك قدمت روزني بوحسن القائمة بأعمال رئيسة الاتحاد الآسيوي بالإنابة - بعد خلو المنصب بوفاة الرئيس الراحل الفلبيني سيلسو داري - تقريراً عن إنجازات الدورة الانتخابية الماضية والتي شهدت العديد من الفعاليات الرياضية ونجاح الاتحاد بالتعاون مع الاتحادات الأهلية في وضع المبارزة الآسيوية في مكانة مرموقة تمثلت في الحصول على العديد من الألقاب الأولمبية لأبناء القارة الصفراء.



وتوجه المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحاد الآسيوي الجديد في كلمة له بالشكر لجميع الدول الأعضاء على ثقتهم ودعمهم له..مؤكدا أن هذا الدعم هو حجر الزاوية الذي استند إليه عند تقدمه للترشيح.



وأشار الشيخ سالم القاسمي إلى أن الإمكانيات الهائلة المادية والبشرية للقارة الآسيوية تشجع دوماً على العمل الدؤوب على استغلال هذه الموارد لتطوير الرياضة الآسيوية بصفة عامة ورياضة المبارزة على وجه الخصوص.



ووعد رئيس الاتحاد الجديد بأن تشهد الفترة المقبلة في عهده طفرة غير مسبوقة تتمثل في انتظام مسابقات الاتحاد الآسيوي، وتجاوز التحديات وتطوير جميع عناصر اللعبة، والاهتمام بالنشء والشباب كونهم مستقبل اللعبة، بالإضافة إلى التوسع في دعم وتطوير رياضة المرأة، وذلك من خلال خطط وبرامج مدروسة من قبل خبراء اللعبة والعمل الجاد على تنفيذ تلك الخطط.. مؤكداً أنه اعتباراً من اليوم سيبدأ تاريخ جديد للمبارزة الآسيوية حافل بالطموحات والنجاحات.

وفي تصريحاته الصحفية التي أعقبت الفوز.. أهدى المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحاد الآسيوي الجديد هذا الفوز إلى القيادة الرشيدة لدولة الإمارات، وفي مقدمتهم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات الذين لم يبخلوا في تقديم الدعم والرعاية لأبناء الإمارات في كافة المجالات حتى أصبحوا في مقدمة الصفوف في جميع المحافل والمناصب الرياضية العالمية، مشيراً إلى أن تبوؤ أبناء الإمارات للمناصب الدولية ليس وليد اللحظة بل هو نتاج عمل دؤوب لسنوات طويلة من الدعم من القيادة الرشيدة، والشعب العظيم الذي يؤكد يوماً بعد يوم على مكانته العالمية المرموقة بين الدول.

وعبر القاسمي عن سعادته أيضاً بالفوز بالمنصب كونه أول عربي يفوز بمنصب رئاسة الاتحاد الآسيوي للمبارزة الأمر الذي يستلزم معه بذل المزيد من الجهد لرفعة المبارزة الآسيوية في المرحلة المقبلة.

وقدم القاسمي شكره إلى اللجنة الأولمبية الوطنية والهيئة العامة للرياضة لدعمهم المستمر له خلال مشوار الانتخابات التي وصفها بأنها لم تكن سهلة، وإن كلمة السر في الفوز بها كان الإرث الحضاري والإنساني للدولة الحبيبة وعطاء أبناء زايد للعالم والذين هم دوماً محل ثقة الجميع.

#بلا_حدود