الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021
No Image Info

لاعبو البحرين: لا نخشى أي فريق في ثُمن النهائي



عاشت الجماهير البحرينية الحاضرة في استاد الشارقة أمس الأول، لحظات صعبة وهي تنتظر هدف الفوز لتكتمل فرحتها بالتأهل إلى دور الـ 16 من كأس آسيا 2019 الجارية حالياً في الإمارات.

وحبست جماهير الأحمر أنفاسها حتى الدقيقة 90، لتنطلق الأفراح البحرينية عندما سجل جمال راشد ركلة الجزاء معلناً تأهل بلاده أفضل الثوالث بأربع نقاط وإقصاء المنتخب الهندي الذي كان قريباً من التأهل هو الآخر، حيث يكفيه التعادل والخسارة بهدف نظيف.

واعترف نجم وسط منتخب البحرين جمال راشد، بصعوبة المواجهة في دور الـ 16 لكون الأحمر سيواجه أحد متصدري المجموعات باعتباره أفضل ثالث «أمر ليس سهلاً، وعلينا مواجهة الأمر بشجاعة، وكل ما ينقصنا التركيز بشكل أكبر على الناحية الهجومية، ما يضمن لنا مقارعة أي خصم في الدور المقبل».

ورأى راشد أن حارس مرمى الهند، أنقذ فريقه من هزيمة كبيرة بعد السيطرة المطلقة التي فرضها الأحمر البحريني خلال مواجهة الفريقين، أمس الأول.

وأشار إلى أن الجميع طالب المنتخب البحريني بتقديم الأداء القوي الذي يعكس طموحه بتحقيق الفوز والتأهل، وهو ما قدمه اللاعبون طيلة المباراة.الرميحي: عانينا لحظات صعبة

أكد لاعب منتخب البحرين محمد الرميحي أن لاعبي الأحمر عاشوا لحظات صعبة أمام الهند، لافتاً إلى أن الحظ ساعدهم ولم تهدر جهودهم عندما ارتكب قائد الهند مخالفة نتجت عنها ركلة جزاء سددها جمال راشد بدقة مهدياً الفرحة لجماهير الأحمر.

وكشف لاعب البحرين عن ظروف قاسية عاشها اللاعبون عقب الخسارة من تايلاند بهدفين «قضينا أوقاتاً صعبة ومرت الأيام الثلاثة الماضية كأنها ثلاث سنوات، وتعاهدنا قبل المباراة بأن نخرج فائزين بأي شكل أو طريقة، والمهم في نهاية الأمر أن نفوز وكرة القدم تحتاج إلى صبر حتى تؤتي ثمارها».

وأقرّ الرميحي بصعوبة المباراة على الرغم من سيطرة البحرين على مجرياتها، إلا أن اللمسة الأخيرة غابت عنهم في ظل تمترس لاعبو الهند في مناطقهم الدفاعية طوال زمن المباراة، ما صعب الأمور عليهم كثيراً.

وأوضح «طالبنا المدرب بمواصلة أداء الشوط الأول نفسه وإذا كان كتب لنا الفوز سنفور والحمد لله تحقق ذلك، وكانت لدينا ثقة بأنفسنا داخل الملعب بأننا سنفوز في أي لحظة، وهذا من واقع سيطرتنا على مجريات اللعب، وصحيح تأخر الوقت ولكن جاء النصر في اللحظة الحاسمة».

وقال إن طموحهم الذهاب بعيداً في الآسيوية وتقديم أفضل ما عنده لإسعاد جماهيره «نعاهد مشجعي الأحمر ببذل كل طاقاتنا لإسعادهم، ونعتذر لهم عن الضغط الذي عاشوه في الأيام الماضية بعد الخسارة من تايلاند، ونشكرهم على دعمهم، خصوصاً مَن تكبد المشاق وجاء مسانداً لنا، سواء بالطيران أو عن طريق البر، ومن دعمنا من خلف الشاشات، لهم جميعاً التحية والتقدير».

شيتري: خرجنا في دقيقة

أبدى مهاجم منتخب الهند سونيل شيتري، حزنه على خروجهم من البطولة، خصوصاً أنهم قدموا مستوى جيداً في المباريات الثلاث «حزين لخروجنا من البطولة بعدما كنا قريبين من التأهل وخسرنا في آخر دقيقة».

وتابع «حاولنا خروج المباراة بالتعادل، الذي كان يكفينا للتأهل، واقتربنا من هذا الهدف مع مرور الوقت، حيث كان دفاعنا يزداد عمقاً، خصوصاً مع النجاح في إفساد هجمات المنتخب البحريني التي لم تتوقف طيلة المباراة».

وأشار شيتري إلى أنهم لم يتوقعوا سيناريو ركلة الجزاء في الدقيقة الأخيرة، والتي قضت على طموحهم «ركزنا كثيراً على الدفاع، وحاولنا الاعتماد على الهجمات السريعة لاستغلال تقدم البحرين، لكننا لم ننجح في ذلك».

ورأى شيتري أن المنتخب الهندي كان يستحق التأهل للدور الثاني قياساً على أدائه المميز «في مثل هذه المنافسة، على الفريق أن يكون دائماً حاضراً بنسبة 100 في المئة، وأمام البحرين لم نظهر بالشكل الذي كنا عليه أمام تايلاند، لذلك تعرضنا للخسارة، وكنت أتمنى أن أهدي الجمهور الكبير بطاقة التأهل لدور الـ 16».

وحول تراجع الحالة البدينة للاعبي المنتخب الهندي، قال تشيتري: «من الصعب أن تدافع طيلة 90 دقيقة وتبني الهجمات من الخلف، المباراة كانت صعبة للغاية، وكنا بحاجة في بعض الأوقات لالتقاط أنفاسنا للتمكن من الاستمرار».

#بلا_حدود