الخميس - 26 نوفمبر 2020
الخميس - 26 نوفمبر 2020
رنيم الوليلي وزجها. (الرؤية)
رنيم الوليلي وزجها. (الرؤية)

اعتزال البطلة المصرية الوليلي المصنفة أولى عالمياً في الإسكواش

علنت المصرية رنيم الوليلي بطلة العالم السابقة في الإسكواش والمصنفة أولى عالمياً حالياً اعتزالها ممارسة اللعبة بعد مسيرة حافلة بالإنجازات على مدار 25 عاماً.

وفازت الوليلي (31 عاماً) خلال مسيرتها بأكثر من 24 بطولة ودورة دولية، توجتها بفوزها بلقب بطولة العالم للسيدات عام 2017.

ويأتي قرار الوليلي كونها تنتظر مع زوجها طارق مؤمن، لاعب منتخب مصر للإسكواش، إنجاب مولدها الأول.


وكتبت، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" :"جاء الوقت لبدء صفحة جديدة، بعد 25 عاماً مع لعبة الإسكواش".

وأضافت "خلال العامين الماضيين وهذا القرار يدور في رأسي أكثر من ألف مرة، لقد كانت الإسكواش حياتي على امتداد 25 عاماً، ولكن حان الوقت لأقول وداعاً، فيا لها من رحلة".

ودخلت الوليلي التاريخ عام 2015 عندما أصبحت أول امرأة عربية تعتلي صدارة التصنيف العالمي في أي رياضة، حين أزاحت الماليزية نيكول دافيد عن عرش سيطرت عليه طيلة 9 سنوات، وأمضت المصرية مجموع 23 شهراً في الصدارة بما فيها الأشهر الـ19 الأخيرة.

ووجهت الوليلي رسالة شكر للمشجعين في جميع أنحاء العالم على كل الحب والتقدير، "أنتم يا رفاق جوهر رياضتنا"، ولكل من ساندها في الفترة السابقة.

وبدأت الوليلي بممارسة اللعبة وهي في عمر 6 سنوات، وانطلقت مسيرتها الدولية بالفوز بلقب بطولة العالم للناشئين عامي 2005 و2007، والتي توجتها بالفوز بلقب بطولة العالم للسيدات 2017 على حساب زميلتها ومواطنتها نور الشربيني بعد أن حلت وصيفة أمام الأخيرة عام 2016 وأمام دافيد عام 2014.

وفي عام 2019 دخلت الوليلي مع زوجها موسوعة غينيس للأرقام القياسية عندما حقق بطولة العالم للرجال ليصبحا أول زوجين في تاريخ أي رياضة يحققان لقب بطولة العالم.

ولا تقتصر نجاحات الوليلي على الألقاب الفردية فقط، إذ توّجت مع منتخب سيدات مصر بلقب بطولة العالم 4 مرات في أعوام 2008 و2012 و2016 وأخيراً 2018.

اعتزال الوليلي يعني أن المصنفة ثانية حالياً نوران جوهر ستحل مكان مواطتنتها في صدارة التصنيف العالمي في الأول من يوليو المقبل، وفق ما أفاد موقع الاتحاد الدولي للعبة.

#بلا_حدود